إنجاز 90% من الحرم الجديد لجامعة أبوظبي في العين من المرتقب افتتاح الحرم الجامعي في أغسطس 2020

مليون ساعة عمل في الحرم الجديد لجامعة أبوظبي في العين منذ تدشين أعمال الإنشاء

 أعلنت جامعة أبوظبي عن إنجاز 90% من أعمال الإنشاء في الحرم الجامعي الجديد في العين استعداداً لافتتاحه في شهر أغسطس المقبل واستقبال الطلبة في فصل الخريف.

ويقع الحرم الجامعي الجديد في منطقة عشارج بالعين، ويطابق معايير استدامة بتقييم درجة “لؤلؤة واحدة”، ويعمل في المشروع أكثر من 350 عامل يومياً، حيث يتم اتخاذ كافة إجراءات الصحة والسلامة المعمول بها وفقاً لتوجيهات الدفاع المدني في أبوظبي.

وأكد الدكتور علي سعيد بن حرمل الظاهري، رئيس مجلس إدارة جامعة أبوظبي اعتزاز جامعة أبوظبي بالإنجاز الذي شهده الحرم الجامعي الجديد لجامعة أبوظبي في العين معرباً عن تقديره لجهود الكوادر التي ساهمت في هذا الإنجاز،  مشيراً إلى أن الحرم الجامعي الجديد في العين يمثل إضافة نوعية لمسيرة جامعة أبوظبي ويترجم رسالتها كمؤسسة وطنية رائدة  تحرص على تزويد الطلبة بتجربة تعليمية عالمية المستوى تعزز الابتكار وتثري المعرفة من خلال برامج معتمدة دولياً وأبحاث تطبيقية ودور مجتمعي فاعل. مسودة تلقائية

وأضاف بن حرمل أن الحرم الجامعي الجديد سيلبي التوسعات المنشودة في أعداد الطلبة، ويوفر لهم بيئة تعليم تواكب العصر، خاصةً في إطار ما سجلته الجامعة من منجزات في مجال الاعتماد الأكاديمي العالمي وتصنيفها باستمرار ضمن أفضل الجامعات في العالم وأفضل 27 مؤسسة أكاديمية في الوطن العربي وضمن أفضل 150 جامعة عمرها أقل من 50 عاماً على مستوى العالم، مؤكداً أن الحرم الجامعي الجديد سيقدم برامج معتمدة عالمياً ومحلياً للطلبة، إضافة إلى مجموعة من المختبرات والمرافق المتميزة، بعضها هو الأول من نوعه في الإمارات.

ويستوعب المبنى الجديد 2500 طالب وطالبة في مرحلته الأولى و5000 طالب وطالبة بعد اكتمال المرحلة الثانية. وتبلغ مساحة البناء 28 ألف متر مربع للمرحلة الأولى وبمساحة إجمالية تبلغ 54 ألف متر مربع أي ما يعادل مساحة قرابة 8 ملاعب كرة قدم. ويضم المبنى أكثر من 70 قاعة دراسية ومختبراً تعتمد وسائل تعليمية حديثة وتوفر مساحات مفتوحة وتشجع على التعاون والتشارك بين الطلبة، إضافة إلى 137 مكتباً للهيئات التدريسية والإدارية. كما يضم الحرم الجامعي الجديد مرافق خدمية متنوعة وشاملة مثل صالة رياضية، الايروبكس، قاعة ألعاب وكافيه، ردهة المطاعم، قاعة النادي، قاعة الاجتماعات، ملعب داخلي، عيادة طبية، بالإضافة إلى مكتبة بها منطقة مخصصة للقراءة ومنطقة كتب وقاعات مناقشة ومجلس للطلبة، لتوفير مرافق وتجهيزات علمية وفق أفضل المعايير العالمية.

-انتهى-

نبذة عن جامعة أبوظبي

تأسست جامعة أبوظبي عام 2003، كمؤسسة خاصة للتعليم العالي تلتزم باتباع أرقى المعايير والممارسات العالمية في التدريس والبحث العلمي وخدمة المجتمع بما يساهم في صنع قيادات المستقبل في الدولة والمنطقة، وتضم مجتمعاً طلابياً حيوياً يزيد عن 7500 طالب وطالبة من أكثر من 80 جنسية يتوزعون عبر مقراتها في أبوظبي ودبي والعين ومركزها الأكاديمي في منطقة الظفرة، ويدرسون ضمن كلياتها الخمس: كلية الآداب والعلوم وكلية إدارة الأعمال وكلية الهندسة وكلية القانون، وكلية العلوم الصحية.

حصلت جامعة أبوظبي على الاعتماد الأكاديمي من هيئة الاعتماد الأكاديمي العالمي لجامعات غرب الولايات المتحدة الأمريكية (WASC)  في كاليفورنيا، وحصلت كلية إدارة الأعمال بالجامعة على الاعتماد الأكاديمي العالمي من اتحاد كليات إدارة الأعمال الجامعية المتقدمة (AACSB)، بالإضافة إلى حصولها على اعتماد آخر من  (EQUIS)، التابع للمنظمة الأوروبية للتنمية الإدارية (EFMD)، بينما حصلت كلية الهندسة في جامعة أبوظبي على الاعتماد الأكاديمي العالمي من مجلس الاعتماد للهندسة والتكنولوجيا بالولايات المتحدة الأمريكية (ABET). وتضم الجامعة برنامج الهندسة المعمارية الوحيد الحاصل على اعتماد المعهد الملكي للمهندسين المعماريين البريطانيين (RIBA)، وتسعى حالياً كلية العلوم الصحية على الحصول على الاعتماد من وكالة اعتماد تعليم الصحة العامة في الإقليم الأوروبي (APHEA).

كما تصدرت جامعة أبوظبي قائمة أفضل 27 جامعة عربية في العالم وفقاً لتصنيف “كوكاريللي سيموند” العالمي (QS) لجامعات العالم لعام 2021، حيث تم تصنيفها من بين أفضل 701-750 جامعة في العالم، ومن بين أفضل 150 جامعة في العالم والتي لا يتجاوز عمرها خمسين عاماً، وحصلت على المركز الثالث عالمياً من حيث أعضاء هيئة التدريس الدوليين وفقاً للتصنيف، والمركز الـ11 عالمياً ضمن التصنيف في تعددية وتنوع الطلاب الذين تستقطبهم من مختلف أنحاء العالم.

 11,710 total views,  1 views today