“اتصالات” تختتم بنجاح مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية 2020

بعد عرضها لتقنيات أبهرت الجميع واستعرضت الإمكانات المستقبلية

  • أبرز تقنيات المستقبل في قطاعات النقل والتجزئة والرعاية الصحية والتعليم والأزياء الذكية والترفيه عكست شعار المعرض “تمكين المستقبل الرقمي وآفاقه”
  • تقنيات مستقبل التنقل مثل التاكسي الطائر، والسيارة الطائرة ذاتية القيادة، والسيارة والدراجة الكهربائية من BMW
  • مفهوم “التكنولوجيا من أجل الخير” استعرض مساهمة التكنولوجيا والاتصالات في مساعدة أصحاب الهمم وتوفير مستوى حياة أفضل لهم

دبي، 10 ديسمبر 2020: اختتمت “اتصالات” مشاركتها بنجاح في النسخة الأربعين من أسبوع جيتكس للتقنية 2020، وهو أول حدث تقني بمستوى ضخم يُقام فعلياً في العالم بعد فترة التوقف التي تسببت بها الجائحة والذي تمحور في نسخته هذا العام حول تقارب تقنيات شبكة الجيل الخامس، والذكاء الاصطناعي، والبيانات الضخمة، وإنترنت الأشياء وغيرها من الإمكانات الرقمية وجاء تحت شعار “تمكين المستقبل الرقمي وآفاقه”.“اتصالات” تختتم بنجاح مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية 2020

وخلال المعرض، أتاح جناح “اتصالات” لزوّاره فرصة مشاهدة الآفاق المستقبلية لقطاعات التنقل، والبيع بالتجزئة، والرعاية الصحية، فضلاً عن الاستخدامات التقنية المتقدمة مثل الروبوتات، والذكاء الاصطناعي، والواقع الافتراضي، والتحليلات الذكية التي ستحمل الكثير من التغيرات الإيجابية على المجتمعات.

واستهلت “اتصالات” مشاركتها في هذا الحدث التكنولوجي البارز بتوقيع العديد من الشراكات الاستراتيجية التي عقدتها “اتصالات” مع مجموعة من الشركاء المحليين والدوليين، بالإضافة إلى إتاحتها الفرصة أمام عشاق التكنولوجيا لمشاهدة التقنيات افتراضياً عبر وسائل التواصل الاجتماعي شملت المداخلات والنقاشات من خبراء “اتصالات” حول التقنيات التي تغير ملامح مختلف القطاعات.

 

[instagram-feed num=12 cols=6 showfollow=true showheader=true]

وقدمت “اتصالات” العديد من التقنيات المتطورة والتي تعرض لأول مرة على مستوى العالم في قطاعات النقل، والبيع بالتجزئة، والرعاية الصحية، والتعليم، والأزياء، والترفيه. ومن أبرز التقنيات التي ألقت الضوء على مستقبل التنقل السيارة الكهربائية بالكامل والمتصلة بالإنترنت Vision iNEXT من BMW، ودراجة Vision من BMW وهي دراجة كهربائية تشكل نقلة نوعية في مستقبل الدراجات الكهربائية.

واستطاع التاكسي الجوي والكهربائي بالكامل SA-1 الذي طورته شركة هيونداي بالتعاون مع Uber أن يلفت انتباه الجميع لما يمثله من تقنية واعدة لمستقبل التنقل، وبرزت أيضاً الطائرة “AirCar” ذاتية القيادة والكهربائية بالكامل والمصمّمة لنقل الأشخاص، والطائرة ذاتية القيادة Wingcopter ألمانية الصنع، وهي أسرع طائرة بدون طيار في العالم تُعرض لأول مرة في جناح “اتصالات” لتشكل قفزة هائلة في قطاع الخدمات اللوجستية، وحافلة MetroSnap ذاتية القيادة من شركة RinSpeed، والتي يمكن استخدامها كحافلة ذاتية القيادة أو في خدمة إيصال الطرود ذاتياً، والمركبة ذاتية القيادة Park Rover، والتي تُعد جزء من منظومة ذاتية القيادة مدمجة بتطبيق على الهاتف المتحرك.

وعرض قسم الرعاية الصحية لزواره خلال أيام المعرض حلولاً وأفكاراً مبتكرة تؤكد قدرة التكنولوجيا على تطوير منظومة الرعاية الصحية والارتقاء بها من خلال السحابة، وإنترنت الأشياء، والاتصال الآلي بين الأجهزة M2M ، والذكاء الاصطناعي، والبلوك تشين، وأحدث التقنيات والحلول؛ بما في ذلك تلك المعتمدة على شبكة الجيل الخامس 5G، وغيرها من التقنيات المبتكرة من كافة أنحاء العالم.

كما عرضت “اتصالات” لزوار جناحها العديد من التقنيات التي تندرج تحت مبادرة “التكنولوجيا من أجل الخير”، مثل الكرسي المتحرك الكهربائي ذاتي القيادة، وأول ذراع إلكترونية في العالم معتمدة طبياً بطباعة ثلاثية الأبعاد، و نظارة NuEyes E2 التي تم تصميمها لمساعدة الأشخاص الذين يعانون من ضعف في البصر، و”القميص الصامت” وهو يتيح للصم أن يستشعروا الموسيقى على الجلد، والصيدلية الذكية، وغيرها من التقنيات ثلاثية الأبعاد المعتمدة طبياً.

وفي عالم الروبوتات، استعرضت “اتصالات” هذا العام أحدث ما توصل إليه علم الروبوتات مثل “جين” و”أدران” الشبيهة بالبشر والتي أظهرت الكثير من التفاعل مع زوّار جناح “اتصالات”، إلى جانب روبوتات MELTIN Arm و MELTIN-Z والتي أثبتت قدرتها على تنفيذ المهام ضمن بيئة العمل الصعبة.

واستكمالاً لما تقدمه الشركة من مبادرات وخدمات أثناء فترة الجائحة لدعم القطاع التعليمي، عرض جناح “اتصالات” منصة تجريبية للتعليم الإلكتروني تعمل على شاشة LCD وعلى جهاز الكومبيوتر اللوحي يمكن للمعلمين مشاركتها مع تلاميذهم والتفاعل معهم من خلالها، ونظام مخصّص لمتابعة وصول وحضور الطلاب باستخدام الذكاء الاصطناعي، بهدف حساب عدد الطلاب وتحليل شخصياتهم لاسيما من حيث النشاط والفعالية.

وشمل الجناح أيضاً الخدمات المخصّصة للمصانع ومواقع العمل مثل خدمة الاتصال بموقع العمل باستخدام التطبيقات والأجهزة القابلة للارتداء والتي توفر إمكانية رقمنة سجلات الحضور وأماكن تواجد العمال والموظفين، وخدمة الصيانة الاستباقية والعمليات عن بُعد المدعمة بتقنيات الواقع الافتراضي.

ومن ضمن الحلول الرقمية والخدمات المبتكرة التي ساهمت في إثراء المعارف التقنية والمستقبلية لزوّار جناح “اتصالات” كانت خدمات التجزئة الذكية وحلول تسديد الدفعات بطريقة ذكية وسلسة، وغيرها من الخدمات المخصّصة لقطاع الأغذية والمشروبات، والأزياء المتصلة بالإنترنت.

وفي قسم المنزل الذكي، عرضت “اتصالات” الأجهزة المنزلية الذكية ThinQ من شركة LG والتي ستغير من أسلوب حياتنا عبر اتصالها بخدمات الواي فاي المتطورة من شبكة “اتصالات”.

 51 total views,  2 views today