انطلاق عصر الجيل الخامس: هواوي تطلق ملك هواتف الجيل الخامس الذكية

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 07يوليو، 2019: فُتحت أخيراً بوابة حقبة شبكات الجيل الخامس وبدأ المستهلكون يستكشفون خطواتهم الأولى في أرضها بعد أن أطلقت هواوي تجارياً أول هاتف ذكي لشبكة الجيل الخامس في العالم: الهاتف الذكيHUAWEI Mate 20 X (5G).

يتمتع الهاتف الذكي الجديد بقوة اتصال ممتازة وأداء عال في تشغيل التطبيقات، لأنه يعتمد على رقاقة المعالج القوي كيرين 980، وعلى رقاقة هواوي متعددة أنماط الاتصال بالونج 5000 المصنّعة بعملية من رتبة 7 نانومتر، فالأخيرة تتيح له الاتصال بجودة فائقة بشبكة الجيل الخامس مع قدرته على التحول إلى الاتصال بتقنية الجيل الثاني أو الثالث أو الرابع بالإضافة إلى نظم أخرى للشبكات،مثل شبكة SA (شبكة جيل خامس مستقلة) وشبكةNSA (شبكة جيل خامس غير مستقلة.)

1-أول هاتف ذكي في العالم يستخدم تقنية الجيل الخامس ويدعم الشبكات المستقلة وغير المستقلة

تطورت حاليًا صناعة شبكات الجيل الخامس وانتقلت إلى المستوى التجاري. ويستخدم مزودو خدمات الاتصالات في دول العالم المختلفة نوعين من الشبكات الأولى تسمى الشبكات المستقلة والأخرى غير المستقلة لتوفير شبكة الجيل الخامس وفقًا لمستوى تطور الخدمة في المنطقة.

ستبدأ أولى مراحل شبكات الجيل الخامس كشبكات غير مستقلة ما يعنى أنها ستستخدم البنية التحتية لشبكات الجيل الرابع الحالية وبعد ذلك سيتم الانتقال إلى الشبكات المستقلة التي تمتاز ببساطتها وكفاءتها العالية ولن يشعر المستخدمون بالانتقال من الشبكات غير المستقلة إلى المستقلة.

هاتف HUAWEI Mate 20 X (5G) أول هاتف جيل خامس يدعم الشبكات المستقلة وغير المستقلة، فإن اشترى المستهلكون هاتف يدعم الشبكات غير المستقلة فحسب لن يعمل بصورة جيدة عند الانتقال إلى الشبكات المستقلة، وعندما يسافر أحدهم إلى الدول التي تدعم الشبكات المستقلة فحسب لن تعملهواتفهم، إذ أعلنت الصين أنها ستنتقل إلى الشبكات المستقلة بحلول العام 2020 ما يعني أن من لا تدعم هواتفهم الشبكات المستقلة لن يتمتعوا بها.

بإمكان مستخدمي هواتف HUAWEI Mate 20 X (5G)الاطمئنانبأن هواتفهم تدعم النوعين ما يعنى أنها ستعمل في كل الدول وفي مختلف مراحل تطور شبكات الجيل الخامس. ويستطيع المستخدمون تحديث برمجيات هواتفهم لتحسين أداءها وتعزيز كفاءة استخدامها لشبكة الجيل الخامس دون الحاجة إلى هاتف جديد.يعتمد هذا الحديث على مقارنة الهاتف مع جميع هواتف الجيل الخامس التي أعلن عنها قبل الرابع من يوليو/تموز 2019.

2-رقاقات أكثر إمكانيات أكثر: صممت هواوي هاتفها الذكي HUAWEI Mate 20 X (5G)لأفضل تكيف مع عصر شبكات الجيل الخامس، إذ اعتمدت فيه على قلب ثنائي الرقاقات مكون من رقاقة معالج الذكاء الاصطناعي كيرين 980 ورقاقة الاتصالات بالونج 5000، لتقدم جهازاً مميزاً عالي الاعتمادية.

أما الرقاقة الثانية التي يعتمد عليها الهاتف والتي طورتها هواوي وسمتها: بالونج 5000، فهي أول رقاقة مودم لشبكات الجيل الخامس متعددة الأنماط في العالم، وتمثل معيار السرعةلهذه التقنية الجديدة، وتتضمن مجموعة متنوعة من تقنيات شبكات الهواتف النقالة على رقاقة واحدة، وتمتاز باختفاء أزمنة التأخير في مختلف أنماط الاتصالات مع أداء رفيع وكفاءة عالية في نقل البيانات أيضًا.ولا تقتصر مزابها على شبكات الجيل الخامس فحسب بل تمتد إلى استخدام شبكات الجيل الثاني والثالث والرابع بسهولة وكفاءة. وتعد رقاقة كيرين 980 أسرع رقاقات هواوي والمستخدمة في أحدث الهواتف الذكية التي تستخدم الذكاء الاصطناعي. فسواء استخدمت الهاتف في كتابة الرسائل أو سماع الموسيقى ستقدم الرقاقة أفضل أداء.

3-أول هاتف ذكي مدعم بتقنية الجيل الخامس ويتمتع بشريحتي اتصال

في الوقت الذي تضمنت فيه هواتف الجيل الخامس الأخرى شريحة اتصال واحدة، يعد هاتف HUAWEI Mate 20 X (5G)أول هاتف ذكي مدعم بتقنية الجيل الخامس ويتمتع بشريحتي اتصالتستخدم إحداهما تقنية الجيل الخامس والأخرى الجيل الرابع ما يساعدك على البقاء متصلًا دائمًا.

4- أكبر وأسرع وأكثر أمانًا

يعتمد الهاتف HUAWEI Mate 20 X (5G) على أحدث التقنيات التي طورت على مدار عقود لتحسين خوارزميات الاتصالات بهدف تعزيز كفاءة نقل الإشارات بين الهواتف الذكية وشبكات الاتصالات مع تخفيض استهلاك الطاقة.وتفيدتقنية معالج الرسوميات الجديدةGPU Turbo 3.0أيضاً في تحسين كفاءة معالج الرسوميات في الهاتف بمعدل كبير فتظهر الصور المتحركة بسلاسة أفضل وبمعدل استهلاك أخفض للطاقة، ويطيل هذا عمر البطارية ويقدم لعشاق الألعاب تجارب استخدام مثلى. واليوم تتوافق 25 لعبة رائجة عالميا و60 لعبة مشهورة في الصين مع التقنيات المدمجة في الهاتف الذكي HUAWEI Mate 20 X (5G). كما أن نظام التشغيل EMUI 9.1 في الهاتف HUAWEI Mate 20 X (5G)يجعل أداء الهاتف أعلى ويمكنه من العمل بسلاسة دون تأخيرات.

5-شاشة كبيرة

يتمتع هاتف HUAWEI Mate 20 X (5G) بشاشة أوليد كبيرة بتصميم ثلمة قطرة الندى بمقاس 7.2 بوصة، وتتمتع بتصميم أنيق وحواف صغيرة جداًوتناسق رائع بين الشاشة وهيكل الهاتف ولذا يمنحهاتف HUAWEI Mate 20 X (5G)المستخدمين تجربة مشاهدة غامرة خلال مشاهدة مقاطع الفيديو والأفلام أو الاستمتاع بالألعاب.

6-مستقبل التصويريتجسد في نظامالكاميرا

يتمتع هاتف HUAWEI Mate 20 X (5G)بنظام تصوير متطور يتضمن ثلاث كاميرات من لايكا، وتبلغ دقة الكاميرات الثلاث 40 ميجابكسل لكاميرا زاوية التصوير العريضة و20 ميجابكسل لكاميرا زاوية التصويرالعريضة جداًو8 ميجابكسل للكاميرا المقربة. ويستغل النظام البرمجيات والأدوات المتطورة في الهاتف لالتقاط صور ومقاطع فديو رائعة.

7-عصر جديد بمستويات استهلاك منخفضة للطاقة

يتيح انتشار استخدام شبكات الجيل الخامس ازدهار مشاهدة المحتوى عالي الدقة، واللعب على الشبكة وقدرات أعلى للتطبيقات الاجتماعية والإنتاجية، ويتطلب هذا قوة أعلى، ومن جانب آخر، يطيل الهاتف Huawei Mate 20 X (5G) عمر البطارية إلى مستويات استثنائية من خلال نظام متطور معتمد على الذكاء الاصطناعي لإدارة الطاقة مع قدرات متقدمة للشحن السريع والتبريد، ويبقي النظام استهلاك الطاقة منخفضًا مع توفير إمكانيات الاتصال الكاملة، ما يطيل أيضاً عمر بطاريات الجهاز عالية السعة.

يعتمد الهاتف الذكي Huawei Mate 20 X (5G) على بطارية قوية بقدرة 4200 مللي أمبير ساعي، تدعم خاصية الشحن السريع سوبر تشارج من هواوي باستطاعة 40 واطاً، وهو حل معتمد من منظمة TÜVRheinland (وهي منظمة عالمية مستقلة ومرموقة للتقييم ومنح شهادات سلامة المنتج) بأنه يحقق معايير السلامة.

يتمتع الهاتف HUAWEI Mate 20 X (5G) بنظام تبريد فريد أيضاً يعتمد على غشاء من مادة الجرافين وغرف تبخير ليكون أداءه رائع في التبريد كما في التشغيل. وبهذا يبقى الجهاز بارداً سريع الاستجابة حتى حين تشغيله لمدة طويلة في عرض المحتوى عالي الجودة أو الألعاب المتطورة ذات الرسوميات الكثيفة. ما يضمن استمرار أدائه العالي والمستقر في كل حين.