انطلاق فعالية “فينوفايت الشرق الاوسط” بشراكة استراتيجية مع وزارة المالية

في إطار سعيها لتعزيز مكانة دولة الإمارات كوجهة عالمية في مجال التكنولوجيا المالية

26 فبراير 2018: تشهد دولة الامارات العربية المتحدة اليوم انطلاق ’فينوفايت الشرق الأوسط‘،ـ الفعالية الرائدة في مجال الابتكارات في التكنولوجيا المالية، وتشارك وزارة المالية كشريك استراتيجي في استضافت الفعالية الابرز خلال شهر الامارات للابتكار، بهدف دعم استراتيجية الابتكار وتعزيز مكانة دولة الإمارات كوجهة عالمية في مجال تكنولوجيا المالية والتعريف بأحدث مستجدات قطاع التكنولوجيا المالية.

وتجمع فعالية “فينوفايت” الشرق الأوسط تحت مظلتها أكثر من 400 رائد من رواد قطاع التكنولوجيا المالية، والشركات والمختصين في مجال تكنولوجيا الخدمات المالية، ومزودي الخدمات المالية والممولين على الصعيدين الإقليمي والعالمي، لمناقشة واستعراض الفرص التي يوفرها الاستثمار في مجالات الابتكار والتقنيات المالية، حيث يشارك في هذه الفعالية الرائدين في قطاع التكنولوجيا المالية من استراليا، والصين، والهند، وماليزيا، والمملكة المتحدة، إلى جانب دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكد معالي عبيد حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية على التزام وزارة المالية بسعيها في المساهمة بتحقيق الرؤية الحكومية الرامية إلى خفض الاعتماد على النفط والتحول نحو اقتصاد المعرفة القائم على الإبداع والابتكار، وذلك عبر الارتقاء بقطاع التكنولوجيا المالية الحكومية، وتطوير التقنيات التي تدعم النمو في هذا القطاع، وفي مقدمتها تعظيم الاستفادة من تقنية البلوك تشين التي قدمت إضافة كبرى للقطاع المالي.

وقال معاليه: “تواصل وزارة المالية جهودها في دعم وتشجيع الابتكار وتهيئة بيئة داعمة له، وذلك في إطار الالتزام بتحقيق الاستراتيجية الوطنية للابتكار، الهادفة إلى المساهمة في تحقيق رؤية الإمارات 2021، ودعم مختلف الجهود الوطنية في جعل حكومة الإمارات في مصافّ الدول الأكثر ابتكاراً على الصعيد الدولي، حيث تحرص الوزارة على دعم الابتكار ضمن خطين متوازيين يتمثلان في تطوير آليات عملها عبر تقديم الابتكارات، وتقديم التمويل اللازم للمبتكرين في مختلف المجالات.”

وتتناول فعالية “فينوفايت” الشرق الأوسط من خلال جلساتها ثلاث قضايا أساسية تشمل الإدماج المالي، وتطورات التكنولوجيا المالية مثل تقنية البلوك تشين وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، وآلية التعاون بين البنوك والشركات الرائدة في مجال التكنولوجيا المالية، كما تستعرض التجارب الخاصة بالتطبيق التجريبي لتقنية البلوك تشين في البنوك العاملة في كل من دولة الهند ودولة الإمارات العربية المتحدة، وأطر الاستفادة من التغيرات التي يشهدها القطاع البنكي، إلى جانب مناقشة تجربة دولة ماليزيا في استخدام العملات الرقمية المشفرة.

وعن تنظيم الفعالية، صرحت هيذر ستويل، نائب الرئيس لفينوفايت، الشركة المنظمة لمجموعة من الفعاليات المتخصصة في مختلف أنحاء العالم، قائلا: “نحن متحمسون بجمع الشركات الناشئة والرائدة ووسائل الإعلام والشركات المتخصصة بحلول خدمات التمويل والممولين معا هنا لمناقشة مستقبل التكنولوجيا المالية”.

يشار بالذكر أن مركز دبي المالي العالمي، المركز المالي الرائد لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، وأحد أفضل 10 مراكز التكنولوجيا المالية في العالم، على أتم الاستعداد لدعم وتطوير التكنولوجيا المالية في منطقة الشرق الأوسط الشرق.

وعن مشاركته في الفعالية، صرح بول شولت، مؤسس ’شولت للأبحاث‘ وأحد المتحدثين في المؤتمر قائلا: “ستعمل البلوك تشاين على تغيير الطريقة التي نرى فيها الشركات، والدول والإجراءات المالية الحالية. سيلقى المسؤولون الرافضون للتغيير مصيرا صعبا مع كثرة المراكز المبتكرة في مناطق مثل شينزن، سيئول، الإمارات وسنغافورة. أقول لهم احذروا”.

بدورها قالت راجا المزروعي، نائب الرئيس التنفيذي ل”فينتيك هايف” في مركز دبي المالي العالمي: “تعد مبادرة فينتيك هايف في مركز دبي المالي العالمي، واحدة من المبادرات الهادفة إلى احتضان وتسريع هذه الأفكار. نحن فخورون بتوفيرمنصة للشركات الناشئة ورجال الأعمال المبتكرين بأفكار من وسعها أن تزدهر جنبا إلى جنب مع مجموعة من شركات الخدمات المالية و المهنية وشركات التأمين”.

ويأتي تنظيم وزارة المالية لفعالية “فينوفايت” الشرق الأوسط في إطار الفعاليات التي تنظمها الوزارة على هامش شهر الامارات للابتكار 2018 المزمع في فبراير 2018. وتعتبر هذه الفعالية إحدى أبرز الفعاليات الرائدة في مجال الابتكارات المالية حول العالم، وتقام في كل من نيويورك وسيليكون فالي، ولندن، وهونغ كونغ، وتعتبر هذه المرة الاولى التي يتم تنظيم هذا الحدث في منطقة الشرق الاوسط في إمارة دبي.

لمزيد من المعلومات يمكنكم زيارة الموقع الالكتروني للفعالية على الرابط التالي finance.knect365.com/finovate-middle-east/