باناسونيك ترتقي بتقنيات شاشات العرض الجدارية نحو مستويات جديدة عبر إطلاق سلسلة LFV9الجديدة

  • شاشة TH-55LFV9 تمتاز بحوافها الضيقة لتوفير تجارب عرض فيديو سلسلة وضمان أفضل مستويات الكفاءة والموثوقية عند تشغيلها بشكل متواصل على مدار اليوم
  • الشركة اليابانية الرائدة تقوم بتوسيع نطاق محفظتها من شاشات LCD فائقة الوضوح بدقة 4K UHD عبر توسيع نطاق سلسلة SQ1

دبي، الإمارات العربية المتحدة:أعلنت شركة ’باناسونيك الشرق الأوسط وأفريقيا للتسويق‘ عن إطلاق مجموعة جديدة من شاشات العرض الجدارية المتطورة والاحترافية لمواكبة متطلبات العرض بالغة الأهمية على النحو الأمثل. وتمتاز شاشة TH-55LFV9 بنسبة تباين مذهلة تبلغ 1200:1، وتوفر مستوى سطوع يبلغ 500 شمعة/متر مربع، وهي مزودة بلوحة فائقة التطور ومضادة للانعكاس (AAG) لتوفير أرقى مستويات الكفاءة في الأداء.

علاوة على ذلك، تمتاز هذه الشاشة البالغ قياسها 55 بوصة بحوافها الضيقة بعرض 3.5 ميليمتر، وتتيح ميزة إعداد الشاشات المتعددة لتتم مزامنتها بشكل تلقائي لعرض صور بدقة4K (4 x 1080p) بكسل، فضلاً عن إمكانية تشغيلها بشكل موثوق على مدار 24 ساعة.

وبهذه المناسبة، قالت ريزاكو هوشيا، مدير المنتجات في شركة ’باناسونيك‘: “يبرهن طرح شاشة TH-55LFV9 على جهودنا المستمرة والرامية إلى ترسيخ الحضور الرائد لشركة ’باناسونيك‘ في مجال توفير حلول العرض الاحترافية. وتمتاز الشاشة الجديدة بتصميمها المبتكر ودقة عرض 4K ذات موثوقية عالية، حيث تم تصنيعها ومعايرتها خصيصاً لتوفير أرقى مستويات الدقة في عرض الألوان.ومن خلال إضافة خيار مسند للتثبيت، يمكن تركيب الشاشة المذهلة على الجدران بشكل سريع ودون أي متاعب تذكر. وتوفر هذه الشاشة حلاً متكاملاً لعملائنا الكرام الذين يتطلعون للحصول على تقنيات تفاعلية مبتكرة والاستحواذ على اهتمام جمهورهم بطريقة أكثر فعالية من حيث التكلفة والوقت”.

علاوة على ذلك، كشفت الشركة اليابانية الرائدة النقاب عن نماذج جديدة من سلسلة شاشات SQ1 الاحترافية بدقة 4K.وعلاوة على نموذجي 98 بوصة و86 بوصة، طرحت الشركة في الأسواق مجموعة من النماذج الجديدة (بقياسات 65 بوصة و55 بوصة، و49 بوصة)، في حين من المقرر إطلاق شاشات بقياس 43 بوصة قريباً. وتقدم شاشات SQ1 صوراً فائقة الوضوح والجودة بدقة 4K. وتتكامل قدرة التكيف المتميزة والكفاءة العالية في شاشة SQ1 مع أدائها العالي في عرض الصور، ما يجعل منها أداة عرض مثلى للاستخدام في مجموعة متنوعة من التجهيزات التجارية وأغراض الأعمال، فضلاً عن لوحات العرض الرقمية العامة.

وتشمل المزايا الأساسية لشاشة TH-55LFV9ما يلي:

  • نظامان للعرض بدقة4K (3840 x 2160, 30p) بكسل يتم دعمهما بسلسلة منافذ DisplayPort للوصل بين ما يصل إلى 25 شاشة. بينما يقوم نظام نقل البث المتعدد (Multi-Stream Transport) بدعم العرض النقطي بدقة 4K عبر ميزة إعداد الشاشات المتعددة 2×2. يدعم نظام نقل البث الأحادي (Single Stream Transport) العرض واسع النطاق بدقة 4K عبر ميزة إعداد الشاشات المتعددة.
  • تضمن تقنية التبديل الداخلية (In-Plane Switching) القدرة على عرض الصور بوضوح فائق حتى عند مشاهدتها من زوايا بالغة الانحراف.
  • إضاءة خلفية مباشرة وعالية الكفاءة بتقنية LED مع خاصية التعتيم Local Dimming التي توفر تبايناً بدقة 500,000:1.
  • ميزة العرض المتعدد (Multi-Display Function) لتكبير الصور بمقدار يصل إلى 100 مرة عن حجمها الطبيعي لتوفير رؤية واسعة النطاق في المساحات الكبيرة.

شاشات LCD فائقة الوضوح بدقة 4K: سلسلة SQ1

تستخدم سلسلة شاشات SQ1 ميزة عرض الصور بدقة 4K لتقديم صور فائقة الوضوح مع إمكانية التشغيل المتواصل على مدار الساعة. تشكل هذه الشاشات الخيار الأمثل للاستخدام في متاجر التجزئة، وغرف الاجتماعات، والمعارض الفنية، واستديوهات البث التلفزيوني، ولافتات العرض العامة.وتشمل المزايا الرئيسية لهذه الشاشات ما يلي:

  • ميزة إدارة الألوان 12-Axis Color Management لتوفير عرض مثالي للألوان في الصور الرقمية
  • تقنية المدى الديناميكي العالي (HDR) لتوفير نطاق واسع للسطوع من الصور المعتمة إلى الصور الساطعة
  • تم تزويد هذه الشاشات بوحدة العرض الذكي من ’إنتل‘ Intel® Smart Display Module بغية تحسين عمليات المعالجة والإمكانات المتكاملة
  • تدمج هذه الشاشات في تصميمها منفذ USB لتشغيل الوسائط بدقة 4K، والتي تلغي الحاجة لاستخدام أجهزة تشغيل الوسائط الخارجية
  • تتيح هذه الشاشات إمكانية إعداد التوصيل الرقمي DIGITAL LINK بكل سهولة استناداً إلى تقنية ™HDBaseT والتي توفر اتصالاً سلساً مع إشارات الفيديو والصوت والتحكم مع الأجهزة الخارجية باستخدام كبل واحد للشبكات المحلية LAN

كما أشارت ’باناسونيك‘ إلى أنها ستقوم بطرح شاشات عرض الفيديو الجدارية ذات الحواف الضيقة للغاية من طرازي TH-55VF2W وTH-55VF2HW في منطقة الشرق الأوسط خلال شهر ديسمبر 2019.