بطلة تحدي القراءة العربي تزور جامعة أبوظبي

أبوظبي – 27يناير 2020:استقبلت جامعة أبوظبي بطلة تحدي القراءة العربي للعام 2019 هديل أنور ضمن زيارة قامت بها للتعرف على مرافق الجامعة ولقاء الطلبة وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية،بحضور كل من سعادة منى الكندي الأمين العام لتحدي القراءة العربي التابع لمبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية الدكتور علي سعيد بن حرمل الظاهري رئيس مجلس إدارة جامعة أبوظبي، والبرفيسور وقار أحمد مدير جامعة أبوظبي وسالم مبارك الظاهري المدير التنفيذي للعلاقات المجتمعية، وعدد من طلبة مدارس أبوظبي.

وكانت جامعة أبوظبيقد وقعت اتفاقية تعاون مع مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، بحيث تصبح جامعة أبوظبي بموجبها شريكاً استراتيجياً لمبادرة تحدي القراءة العربي، على هامش ختام حفل تحدي القراءة العربي في دورته الرابعة.وشملت الاتفاقية “منحة المتفوقين من تحدي القراءة العربي” بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس مجلس أمناء جامعة أبوظبي، حيث تشمل تقديم منح دراسية كاملة لأوائل تحدي القراءة العربي على مستوى دولهم، وذلك على مدى الدورات العشر القادمة من مبادرة تحدي القراءة العربي، فيما يعد أضخم برنامج للمنح التعليمية على مستوى الوطن العربي.

وشاركت هديل أنور في ندوة استعرضت خلالها تجربتها في تحدي القراءة العربية وأكدت فيها “أن التتويج بطلة لتحدي القراءة كان بفضل دعم والداي حفظهما الله فقد شجعاني بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى، كانا يشجعانني فكرياً ولغوياً ونحوياً ومادياً وبكل ما احتجته من طاقة وقوة، كما أن مدرستي الحبيبة في السودان دعمتني وبشدة، أما الداعم الأقوى والأكبر هو دولة الإمارات العربية المتحدة الحبيبة وتحديداً صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، فقد جمع أطفال العرب جميعاً تحت سماءٍ واحدة، فوق أرضٍ واحدة، وباسم واحد ألا وهو العرب.”

أعربت هديل عن سعادتها بزيارة جامعة أبوظبي والتعرف على مرافقها مشيدة بالمنحة المقدمة للمشاركين في تحدي القراءة ودعم الجامعة الدائم للقراءة واللغة العربية.

 

[instagram-feed num=12 cols=6 showfollow=true showheader=true]

وأضاف تترجم هذه المبادرة محوراً أصيلاً في رسالة جامعة أبوظبي في نشر العلم والمعرفة محلياً وعربياً ودولياً، وهذه المبادرة هي واحدة من بين سلسلة من المبادرات التي تتطلع جامعة أبوظبي لإطلاقها لدعم اللغة العربية وغرس حب القراءة في نفوس الطلبة في مختلف المراحل العمرية، ومنها الأنشطة التي تقام سنوياً في شهر القراءة وغيرها من الأنشطة التي تعزز حب القراءة، إضافة إلى تسليط الضوء على أهمية القراءة ودورها في صقل شخصية الإنسان ورسم وملامحها الثقافية التي تؤثر بشكل مباشر على تفوقه الأكاديمي.

وقام الزوار بجولة في مرافق الحرم الجامعي شملت مكتبة الجامعة ومركز الابتكار ومركز النجاح الأكاديمي والمختبر الإعلامي والمختبر الهندسي والمحكمة الصورية والصالة الرياضية والمجمع الرياضي وإسكان الطلبة. وخلال الجولة، اطلعت هديل أنور على مرافق الجامعة والبرامج المتاحة والمواد التي يتضمنها كل برنامج.

 37 total views,  1 views today