تطبيق سيمنس الجديد للمدن الذكية يوصل إكسبو 2020 دبي بإنترنت الأشياء

تعمل سيمنس على تطوير تطبيق جديد قائم على تطبيقات الحوسبة السحابية، حيث سيقوم التطبيق بدعم إكسبو 2020 دبي ليصبح مخططاً للمدن الذكية في المستقبل. وقد قام التطبيق بتوصيل جزء من البنية التحتية للمعرض بتكنولوجيا إنترنت الأشياء.

تم تصميم التطبيق رقمياَ ليساعد إكسبو 2020 دبي على تحقيق أعلى مستوى من الكفاءة عبر تعزيز تجربة الزوار وخفض استهلاك الطاقة والمياه خلال فترة المعرض الذي سيستمر لمدة ستة أشهر. سوف يعمل التطبيق مبدئياً ضمن مجالي المراقبة البيئية والريّ، حيث سيقوم بتجميع ومراقبة وربط وتحليل البيانات من موقع المعرض ومن ثم سيقوم بتصورها ليسمح بمراقبة البنية التحتية بالوقت الفعلي والإشراف عليها من الأجهزة المتحركة والثابتة.

هذا ويمر التطبيق الذي يتم تطويره بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي حالياً بمرحلة اختبار في مكتب إدارة عمليات المعرض. وسيتم تطويره باستمرار بالتزامن مع اكتمال البنية التحتية ليحتوي على عناصر المدن الذكية المتعددةويشمل مجالات مدنية أخرى في مراحل لاحقة، مثل الاستدامة ومراقبة شحن المركبات الكهربائية وحالات استخدام نظام بحيرة البيانات. في النهاية، سيتصل التطبيق بالنظام البيئي للمعرض بأكمله ليخلق معرض الإكسبو الأكثر اتصالاً في التاريخ ويظهر قدرة التطبيق على دمج البنية التحتية لمدينة كاملة بتكنولوجيا إنترنت الأشياء.

وتعليقاً على ذلك، يقول رولاند بوش -الرئيس التنفيذي للعمليات والرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في شركة سيمنس: “التطبيق الرقمي الجديد سوف يساعد إكسبو 2020 دبي ليصبح أكثر معرض عالمي اتصالاً بالتاريخ، وهو خطوة رائعة باتجاه استكشاف كيفية معالجة التحدياتالتي تواجهها المدن عن طريق التحول الرقمي وتكنولوجيا إنترنت الأشياء.عبر دمج البنية التحتية لأكبر حدث في العالم العربي بإنترنت الأشياء، لدينا إمكانية التأثير الإيجابي على تطور المدن الذكية في المستقبل حول العالم”.

كما صرح محمد الهاشمي -الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في إكسبو 2020 دبي- قائلاً: “إن تطبيق سيمنس هو مثال ممتاز لما نحاول تحقيقه أثناء تحضيرنا لاستضافة إكسبو 2020 – وهو توفير منصة اختبار لشركائنا للابتكار واستكشاف إمكانية تعزيز العمليات والتجارب باستخدام تقنيات جديدة، بالتماشي مع الموضوعات الثلاثة الرئيسية لمعرض إكسبو 2020 دبي وهي الفرص والتنقل والاستدامة”.

سوف ينمو التطبيق الجديد مع موقع معرض إكسبو 2020 دبي مع القدرة على استخدام تعلم الآلة والذكاء الاصطناعي للقيام بالتوقعات. فور تخزين التطبيق لبيانات كافية من أجهزة الاستشعار، يتم إنشاء نموذج للتعلم و يمكن القيام بالتوقعات. على سبيل المثال، عند الاتصال بمحطات الرصد الجوي، يستطيع التطبيق التنبؤ باحتمالية حدوث عاصفة رملية وتوفير نصائح للبنية التحتية لعمل التحضيرات اللازمة استناداً على البيانات السابقة والحالية للطقس ونوعية الهواء. كما يستطيع التطبيق إدماج بيانات من أي جهاز استشعار، ما يعني عدم اعتماده على أجهزة استشعار ومنافذ معينة.

يعمل التطبيق باستخدام مايندسفير، نظام التشغيل المفتوح من سيمنس القائم على تطبيقات الحوسبة السحابية لتكنولوجيا إنترنت الأشياء، وتم تصميم وتطوير التطبيق كلياً باستخدام نظام مايندسفير. عند تسجيل الدخول إلى التطبيق، تعرض واجهة المستخدم صورة بيانية لأداء البنية التحتية لمعرض الإكسبو. هذا وتم تصميم التطبيق لكي يستطيع أي شخص غير تقني فهمه واستخدامه بسهولة.

سيمنس هي شريك البنية التحتية الرقمية لمعرض إكسبو 2020 دبي،وتقوم حالياً بتنفيذأحد أكبر التطبيقات لتكنولوجيا المباني الرقمية الخاصة بها في موقع إكسبو 2020 دبي. من المتوقع أن يستقبل الإكسبو أكثر من 25 مليون زائر خلال ستة أشهر،  وستقوم حلول سيمنس بربط ومراقبة والتحكم بأكثر من 130 مبنى باستخدام مايندسفير لدعم أهداف معرض إكسبو 2020 دبي المتعلقة بكفاءة استخدامات الطاقة والراحة والسلامة والأمن.