تعاون رقمي كبير بين مايكروسوفت وجيمس لمواكبة المستقبل

  • مذكرة تفاهم الغرض منها هو تقديم أحدث التقنيات وأصول التدريس الرقمية إلى الصفوف الدراسية وتدريب الطلاب على مهارات القرن الحادي والعشرين
  • سوف يحصل طلاب جيمس للتعليم ومعلميها على إمكانية الوصول إلى موارد تدريبية مجانية والتي تشمل برامج مايكروسوفت المتعددة التي تركز على مجال التعليم
  • البحث في تأسيس نظام جيمس للذكاء الاصطناعي والغرض منه الترويج لفكرة دمج الذكاء الاصطناعي في الصفوف الدراسية

18 / يناير/ 2018 ، دبي ، الإمارات العربية المتحدة – أعلنت مايكروسوفت اليوم عن توقيع مذكرة تفاهم مع شركة التعليم الرائدة على مستوى العالم جيمس للتعليم ، وهو ما يبين التزام مايكروسوفت الحازم تجاه تحسين خبرات التعلم في كافة أنحاء العالم ، تتضمن الاتفاقية التي عقدت بين الطرفين تسليط الضوء والتركيز على تمكين التحول الرقمي داخل الغرف الدراسية وتحسين مستوى الطلاب والتربويين وفقاً لمنهج مايكروسوفت الرقمي في التعليم.

تعليقا على هذا الخبر صرح السيد ميك غيرنون النائب الأول لرئيس جيمس للتعليم ومديرها العام للابتكار قائلا: «تتمتع مايكروسوفت بسمعة عالمية رائدة في مجال تحسين مستوى التعليم وكذلك تاريخ حافل ومتميز في منطقة الخليج من نواحي التعاون مع الوزارات والمؤسسات التعليمية لوضع صياغة جديدة داخل الغرف الدراسية ، ونحن نؤمن أن هذا التعاون سيحقق تحت ظله مكاسب ايجابية تمكن الطلاب من اكتساب المهارات الرقمية اللازمة لمواجهة التحديات المتغيرة في عالمنا اليوم ، فضلاً عن مواكبة المهارات التي تتوافق مع تطورات وتحديات المستقبل».

تستند مذكرة التفاهم الموقعة بين جيمس للتعليم ومايكروسوفت إلى ركنين اثنين هما : تحقيق أصول التدريس الخاصة بالقرن الحادي والعشرين وابتكارات جيمس في الريادة التعليمية.

وسوف يركز بند تحقيق أصول التدريس الخاصة بالقرن الحادي والعشرين على تغيير شكل مدارس جيمس لتصبح مراكز تميز رقمية ، وذلك من خلال استخدام برامج مايكروسوفت المعروفة ، وتضم هذه البرامج مدارس مايكروسوفت النموذجية وبرنامج معلم مايكروسوفت الخبير المبتكر (MIEE) وتصميم التعلم للقرن الحادي والعشرين (21CL-D) وأكاديمية Microsoft Imagine.

مدارس مايكروسوفت النموذجية هي مبادرة تركز على المجتمع وتساعد التربويين على استخدام الحلول التقنية داخل الصفوف الدراسية بشكل أكثر فعالية، كما تسمح هذه المنصة لمعلمي جيمس التعلم من مجتمع كبير وواسع من المعلمين على الإنترنت يغطون أكثر من 200 دولة ، كما أن برنامج معلم مايكروسوفت الخبير المبتكر (MIEE) يدرب التربيون على الاستعانة بالتقنية أكثر من قبل بهدف إكساب طلابهم مهارات القرن الحادي والعشرين ، يتولى المعلمون الحاصلون على اعتماد برنامج معلم مايكروسوفت الخبير المبتكر مهمة ريادة المجال في الترويج لاستخدام التكنولوجيا كوسيلة للمساعدة في التعلم.

سوف يفسح برنامج تصميم التعلم للقرن الحادي والعشرين (21CLD) المجال لرواد المدارس اختبار وتقييم مدى استعدادهم لتبني التحول الرقمي لتعزيز التعلم المعتمد على المستقبل ، كما أن أكاديمية Microsoft Imagine (MSIA) تهدف إلى تحفيز كل طالب وتربوي ومؤسسة تعليمية على تحقيق المزيد بفضل تصميم مجموعة من المهارات التدريسية والفنية وربطها بشهادات ذات قيمة وفائدة في المستقبل.

فيما يخص البند الثاني الذي يتعلق “بابتكارات جيمس للتعليم في الريادة التعليمية” سوف تواصل جيمس للتعليم بجهد تعزيز ريادتها في كافة نواحي الابتكار والعمل على تحقيق علامات فارقة جديدة في التعليم الرقمي بجميع أنحاء المنطقة ، في حين ستتضمن مذكرة التفاهم استخدام قدرات الذكاء الاصطناعي وتقينات التحليلات التنبؤية والإدراكية مثل البوتات والمساعد الشخصي كورتانا بهدف تعزيز خبرات التعلم داخل الغرف الدراسية ، بينما ستوفر تقنيات الألعاب مثل ماينكرافت في التعليم منصة لإطلاق العنان والابداع والمشاركة والتعاون والقدرة على حل المشكلات.

تعليقا على هذا الخبر صرح سيد حشيش المدير العام الإقليمي لمايكروسوفت الخليج قائلا: «تلتزم مايكروسوفت بمساعدة كل فرد ومؤسسة في العالم من تحقيق المزيد ، وحينما يتعلق الأمر بالطلاب والمعلمين ندرك أن التقنية تعد مجرد وسيلة للوصول إلى الهدف الذي نطمح إليه ، إلا أن مسألة التحول الرقمي يمكنها أن تلهم الطلاب وتحفزهم ، بينما تمكن المعلمين من بث الحياة في دروسهم بطريقة لم يسبق لها مثيل ، وأن تميز جيمس في الابتكار والتعلم الرقمي هي مسألة مسجلة ومعلومة ، والآن وبفضل هذه الاتفاقية سوف تخطو شراكتنا خطوة أخرى للأمام تجاه تحويل عملية التعلم لتصبح مسألة تشاركية رقمية تركز على المستقبل».

نبذة عن مايكروسوفت الخليج :

مايكروسوفت (ناسداك “MSFT”microsoft) هي شركة رائدة في قيادة المنصات والانتاجية لعالم المحمول والتقنية السحابية ، وتتمثل مهمتها في تمكين كل شخص وكل منظمة على هذا الكوكب لتحقيق المزيد، افتتحت مايكروسوفت الخليج مقرها في دبي في عام 1991. واليوم تشرف على أنشطة مايكروسوفت الخليج في كلاً من البحرين والكويت وعمان وقطر والإمارات العربية المتحدة، ويمكن العثور على مزيد من المعلومات هنا: https://www.microsoft.com/en-gulf/

حول مجموعة “جيمس للتعليم”:

تعد مجموعة “جيمس للتعليم” مؤسسة تعليمية عالمية رائدة تعتمد على مدارسها وخدماتها الاستشارية ومؤسستها الخيرية لتطوير عملية التعليم للجميع ، وتعمل مدارس “جيمس للتعليم” حول العالم على إعداد آلاف الأطفال من مختلف الأعمار لتحقيق النجاح في العالم الحقيقي ، وتعتبر مجموعة “جيمس للتعليم” إحدى الشركاء المميزين للحكومات والوكالات المانحة وعملاء القطاع الخاص لتحسين أنظمة التعليم ، وتوفير التدريب الأساسي للشباب في عالم تتزايد فيه المنافسة ، ومن خلال مؤسسة “فاركي جيمس”، تدعم المجموعة المبادرات التي من شأنها تغيير حياة الناس عبر التعليم.