خمسة أسباب لاستخدام هواتف 5G

مع بدء شركات الاتصالات في المنطقة في توفير شبكة الجيل الخامس؛ فقد حان الوقت الآن لترقية هاتفك المحمول من شبكة الجيل الرابع  إلى شبكة الجيل الخامس. باستخدام الهاتف الذكي المدعوم بشبكة الجيل الخامس، يستطيع المستخدم الاستفادة من السرعات العالية التي تساعد في تعزيز الانتاجية وتوفير الوقت؛ ما يجعل الجهاز مفيداً لا سيما في ظل تطبيق نظام العمل عن بُعد. وفيما يلي خمسة أسباب وراء استخدام الهاتف الذكي المدعوم بشبكة الجيل الخامس.

وقت استجابة عالي السرعة

يعاني عشاق الرياضة من الاتصال البطئ في مشاهدة البث المباشر بسبب عدم قدرة الفيديوهات على مواكبة الفعاليات داخل الملعب. ويعزي ذلك إلى زمن الوصول؛ وهو السرعة التي يتم بها إرسال حزم البيانات وتنزيلها. خدمة شبكات الجيل الخامس من الاتصالات، تعمل على تقليل وقت الاستجابة وتحسين الاتصال 10 مرات أكثر. وهي حتماَ ستحدث ثورة في مستقبل الرياضات الإلكترونية، وخاصة في مجال بث اللعب، حيث يعمل الاتصال الفائق السرعة على تحسين أداء اللاعبين وتجربة الجمهور؛ وخاصة أن الاتصالات البطيئة قد تؤثر على النتائج، وتخفض أعداد الجمهور وإيرادات اللاعبين. ويضمن تقليل وقت الاستجابة الذي يميز شبكة الجيل الخامس، عدم وجود تأخير تقريبًا أثناء ممارسة الرياضات الإلكترونية أو إجراء مكالمة فيديو.خمسة أسباب لاستخدام هواتف 5G

جاهزية تامة للمستقبل

 

[instagram-feed num=12 cols=6 showfollow=true showheader=true]

لضمان مواكبتها لكل تطورات شبكات الجيل الخامس من الاتصالات، فإن هواتف 5G باحتوائها على نطاقات نطاقات مختلفة للتردادات تماشيها مع التغطيات غير المكتملة في مختلف المناطق. ومع تحسين تغطية موجات شبكات الجيل الخامس، فإن هواتف 5G على اتم الجاهزية لمواكبة كل التطورات المستقبلية في شبكات الاتصالات.

سلاسة في مشاركة المحتوى

يتوقع أن تحدث شبكة الجيل الخامس نقلة نوعية لكل من صناع المحتوى والمشاهدين، وسيتمكن صناع المحتوى من إجراء بث مباشر أو مقاطع فيديو عالية الدقة بكل سلاسة وسهولة، مما يساعدهم على كسب متابعين ومشاهدين أكثر. ومن خلال شبكة الجيل الخامس، يمكنك الاستمتاع بالموسيقى والأفلام والكتب الصوتية وتنزيلها أثناء التنقل. ووفقاً Fastmetrics – مزود خدمة الإنترنت في الولايات المتحدة الأميركية؛ يمكن تنزيل كتاب صوتي مدته 9 ساعات بسرعة غيجابت في الثانية (1 جيجابت في الثانية) في أقل من ثانية واحدة، وتنزيل برنامج تلفزيوني مدته 45 دقيقة في 16 ثانية فقط بمعدل عُشر تلك السرعة.

تسهيل العمل المرن

في أعقاب جائحة كوفيد-19 ؛ لجأت الشركات، بين عشية وضحاها، إلى اعتماد العمل عن بعد. والآن، مع بفضل المرونة ووقت الاستجابة الذي يوفره الهاتف الذكي المدعوم بشبكة الجيل الخامس، يستطيع المستخدمون أن مواصلة أعمالهم بكل كفاءة من أي مكان دون مواجهة أي عوائق أو مشاكل في الاتصال؛ حيث أصبح التعاون والإبداع أسهل بكثير من خلال شبكة الجيل الخامس. على سبيل المثال، يمكن لفرق العمل داخل الشركة مشاركة الملفات الكبيرة وتعديلها أثناء التنقل، مثل مقاطع الفيديو والصور، مع عقد مؤتمر فيديو (Video Conference) في الوقت نفسه. هذا وتجعل سرعات الاتصال الفائقة مشاركة البيانات ونظام العمل المرن أسهل وأكثر فعال.

القدرة على التكيف والموثوقية

تعد شبكة الجيل الخامس اللبنة الأساسية لاقتصاد المعرفة، وتقوم دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية بالفعل بنشر شبكات 5G عالية الموثوقية وتقليل زمن التنقل. ومن خلال الهاتف الذكي المدعوم بشبكة الجيل الخامس، يمكنك الاستفادة من مزايا هذه الشبكات، من خلال إشارات إرسال أفضل مع تداخل أقل. (يعمل الهاتف الذكي المدعوم بشكبة الجيل الخامس بشكل جيد على شبكات 4G LTE الحالية أيضاً). إنه الجهاز الذي تحتاجه لتلبية احتياجات الاتصال المتزايدة ومشاركة البيانات السريعة سواء كنتا في العمل والمنزل.

 14 total views,  1 views today