سامسونج تطلق هاتف Galaxy Fold في الأسواق

سيول ، كوريا – 5 سبتمبر 2019 – أعلنت شركة سامسونج للإلكترونياتاليوم عن إطلاقالهاتف الجديد القابل للطي Galaxy Fold والذي يجسد فئة جديدة تماماً في قطاع الأجهزة المحمولة – في كوريا بتاريخ 6 سبتمبر، ليتم إطلاقه لاحقاًفي دول مختارة مثل فرنسا وألمانيا وسنغافورة والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وغيرها، باللونين الأسود والفضي. وسيتمكن المستهلكون من استشراف المستقبل بأقصى سرعات متاحة للشبكات، بفضل القدرة على استخدام الهاتف الجديد بتقنية الجيل الخامس في بلدان محددة.

تم تصميم هاتف Galaxy Fold لإلهام المستهلكين لاختبار تجارب جديدة: عند الطي، يمكنك الوصول إلى التطبيقات الأساسية التي تفضلها على الشاشة بشكل مريح وباسنخدام يد واحدة. بينما يقدم هاتف Galaxy Fold، عند فتحه،طريقة جديدة فعالة لإدارة المهام المتعددة ومشاهدة مقاطع الفيديو وممارسة الألعاب وغير ذلك الكثير، على شاشة عرض لا متناهية قابلة للطي مقاس 7.3 بوصة[1].

قامتسامسونجخلال الأشهر القليلة الماضية بتطوير هاتف Galaxy Fold لتوفير أفضل تجربة ممكنة، ليس فقط على مستوى التصميم والتصنيع وحسب، حيثبذلنا جهوداً هائلة لإعادة التفكير بالتجربة المتكاملة للمستهلك.

وتعليقاً على إطلاق الهاتف الجديد، قال دي جي كوه، الرئيس والمدير التنفيذي لقسم اتصالات الأجهزة المتنقلة وتكنولوجيا المعلومات في شركة سامسونج للإلكترونيات: ” نحن متحمسون لإصدار هذه التكنولوجيا الرائدة في عالم الهواتف الجوالة، وتمكين المستهلكين من تجربتها بأنفسهم. لقد أظهر المستهلكون تفاعلاً إيجابياً لناحية استخدام الشاشات الأكبر حجماً، ويوفر التصميم الثوري لهاتف  Galaxy Fold شاشة أكبر وتجربة غامرة استثنائيةمع الحفاظ على ذات المرونة لناحية القدرة على استخدامه كهاتف متنقل، وهذا ما نسميه ابتكار تجربة جديدة للهاتف الجوالبما يتناسب مع زحمة الأعمال اليومية للمستخدمين”.

تجربة المستخدم الأولى من نوعها

يأتي هاتف Galaxy Foldفي فئة جديدة كلياً خاصة به. فهو يقدم نوعاً جديداً من تجربة الجوّال مما يسمح للمستخدمين القيام بأشياء لا يمكنهم فعلها باستخدام الهاتف الذكي العادي. ويمكن للمستخدمين الاستفادة من المزايا الموجودةفي الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية معاً من خلال جهاز صغير قابل للطييمكن فتحه ليقدم تجربة مميزة مع أكبر شاشة هاتف ذكي من سامسونج حتى الآن. ويجمع هاتف Galaxy Fold بين المكونات والهندسة وابتكارات العرض بدءًا من عامل الشكل والمواد الجديدة إلىتجربة المستخدم الفريدةوقابلية الطي والكاميرا متعددة الاستخدامات والأداء المتميز. وقد تعاونت سامسونججنباً إلى جنب مع شركائها لإنشاءتجربة مستخدمجديدةكلياً ستغير الطريقة التي نستخدم بها أجهزتنا الجوالة، بفضل التصميم القابل للطي مع الغلاف وشاشات العرض الرئيسية. نتيجة لذلك، يفتح الجهاز إمكانيات جديدة للمستخدمين.

يعمل هاتف Galaxy Fold على تحويل عملية توثيق محتوى الجوال ومشاركته وتعديله. عند إغلاقه، يمكنك تصوير مقطع فيديو سريع، ثم ببساطة فتح الجهاز لمشاهدته على شاشة أكبر – مع استمرار عمل التطبيق، حيث ينتقل الفيديو بسلاسة من شاشة العرض إلى الشاشة الرئيسية[2]. ويمكن للمستخدم بفضل نافذة متعددة الأنشطة فتح عدّة تطبيقات نشطة في وقت واحد:حيث يكمن للمستهلك القيام بتحرير لقطات، وتصفح معرض الصور للحصول على لقطات ثابتة، وقراءة رسائل البريد الإلكتروني من الأصدقاء وزملاء العمل ، كل ذلك في نفس الوقت.

[1]تقاس الشاشة قطريًا باعتبارها مستطيلًا كاملاً دون حساب الزوايا الدائرية والفاصل العلوي. المساحة الفعلية القابلة للعرض أقل بسبب الزوايا الدائرية والجزء العلوي.

[2]قد لا تدعم بعض تطبيقات الطرف الثالث استمرارية التطبيق.