سوني تكشف عن أحدث منتجاتها وتقدّم آخر الجهود في أعمال الترفيه في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية لعام 2019

(دبي – الإمارات العربية المتحدة، 8 يناير 2019) – تستعدّ سوني للمشاركة في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية لعام 2019 في لاس فيغاس، في ولاية نيفادا، الذي يقام ابتداءً من الثلاثاء 8 يناير (بحسب التوقيت المحلّي).

وفي هذه المناسبة ألقى رئيس شركة سوني ورئيسها التنفيذي السيّد كينشيرو يوشيدا كلمة في مؤتمر سوني الصحافي الذي عُقد يوم الاثنين 7 يناير (بالتوقيت المحلي)، معلناً أنّ “سوني شركةُ ترفيه إبداعية. ونحن في سوني نقيم شراكات مع مبتكري المحتوى الذين يصنعون الموسيقى، والأفلام، والعروض التلفزيونية، والألعاب التي تأسر مليارات العيون والآذان والعقول حول العالم. ونودّ أن نستعرض الطريقة التي تدعم فيها تكنولوجيات سوني ذات المستوى الاحترافي المبتكرين في مختلف صناعات الترفيه لإصدار محتوىً مذهل. وسترون أيضاً كيف تربط منتجاتنا الاستهلاكية المبتكرين بالمستخدمين، مما يسمح للأشخاص بالتمتّعَ بالمحتوى بأفضل نوعية ممكنة.”

وصرّح أيضاً أنّ “جماعات الاهتمامات المشتركة”، وهي مجموعات من الأشخاص الذين يتشاركون نفس الاهتمامات والقيم العاطفية والتجارب، تتشكّل حول المحتوى الترفيهي ذات المستوى العالمي الذي نبتكره وحول أجهزتنا مثل بلايستايشن ®Playstation وكاميرات ™α الرقمية بعدسات قابلة للتغيير. وختم السيّد يوشيدا مؤكّداً إنّه “بفضل التكنولوجيا التي نعتمدها، سوني حاضرة أيضاً لتقدّم التجربة الترفيهية الأفضل من نوعها للمعجبين، ولتملأ العالم بالمشاعر.”

وتلا السيد يوشيدا على المنصة توم روثمان (رئيس مجلس الإدارة في مجموعة الصور المتحرّكة، في شركة سوني بيكتشرز إنترتينمنت)، وكريستين بيلسون (الرئيس، سوني للصور المتحرّكة)، وتكلّما على مدى أهمّية محتوى الترفيه القوي والملكية الفكرية الدائة، بالإضافة إلى التقنيات الملفتة، لتحقيق رؤية سوني. وفسّرا أيضاً كيف تساعد تكنولوجيا سوني ومنتجاتها على تحويل رؤية المبتكرين إلى حقيقة. وأعطيا بعد ذلك أمثلة مع استخدام كاميرا CineAlta VENICE من سوني وكاميرا α9 ذات الإطار الكامل والخالية من المرايا في إنتاج برامج تلفزيونية وأفلام، كما وسلّطا الضوء أيضاً على مجموعة تلفزيونات سوني الجديدة من سلسلة BRAVIA MASTER التي تتكيّف مع رغبات المبتكرين الفنية وتقدّم المحتوى للمستخدمين.

وانتقل الكلام بعد ذلك إلى روب سترينجر (الرئيس التنفيذي، سوني للترفيه الموسيقي) وتناول موضوع حملة العلامة Lost in Music كمثال على دمج الموسيقى بأحدث التكنولوجيا من سوني. ثمّ أعلن أنّ سوني ستقدّم تجربة موسيقية جديدة إلى محبّي الموسيقى مع صوت حقيقي بنطاق 360 درجة (360 Reality Audio).

يمكن مشاهدة فيديو المؤتمر الصحافي على الموقع التالي:https://livestream.com/Sony/CES

عرض المنتجات الرئيسية والنماذج الأوّلية

تضمّ منصة سوني مناطق متعدّدة مثل قسم “الترفيه البصري” و”الترفيه الموسيقي” و”α” و”بلايستايشن”. وتُعرّف كلّ منطقة بجهود سوني ومنتجاتها التي تربط المبتكرين بالمستخدمين من خلال أحدث الأجهزة والتكنولوجيا، وتقدّم التجربة الترفيهية الأروع للمستهلكين.

وتمّ إنشاء منصّة في وسط منصة سوني حيث ستُقام فيها جلسات حوار خاصّة وعروضَ فيديو عدّة مرّات في اليوم لتسليط الضوء على المنحى الفني الذي يتمتّع به عدة صانعي محتوى (بمن فيهم مهندس صوت حائز على جائزة غرامي ومصوّرون محترفون، وغيرهم). وستغطّي هذه العروض أمثلة عن محتوى المبتكرين الذي تمّ إنتاجه من خلال استخدام منتجات سوني الأحدث والاستعانة بأفكارهم الإبداعية.

يُرجى الضغط على الرابط أدناه للحصول على المزيد من المعلومات عن منصة سوني وبرنامج عروض المنصّة: https://www.sony.net/brand/event/ces2019

الترفيه البصري

تستعرض منصة سوني أيضاً مجموعةً جديدة من سلسلة BRAVIA® MASTER وتكشف عن تكنولوجيا الصورة والصوت عالية الجودة من سوني التي تنقل بوفاء تام محتوى المبتكرين إلى المستخدمين بشكل مباشر.

ويضمّ طراز Z9G من سلسلة BRAVIA MASTER (98/85 بوصة)، وهو أول تلفزيون من سوني بشاشة LCD بوضوح 8K، معالجَ صور متطور من نوع X1TM Ultimate مجهَّز بقاعدة بيانات خوارزمية معدّلة بدرجة وضوح عالية 8K، ممّا يتيح لمعالج الصور X-Reality PRO تحويل أيّ محتوى إلى درجة وضوح 8K. بالإضافة إلى ذلك، تشمل تقنية Backlight Master Drive المتطوّرة والفريدة من سوني وحدة LED مطوَّرة حديثاً وخوارزميات تحكّم معدّلة لتناسب وضوح 8K. وينتج عن هذا المزيج بين الدقة العالية والتباين الواضح صوراً رائعة المظهر. علاوة على ذلك، وبفضل نظام الصوت المتعدّد Acoustic Multi-Audio المؤلّف من أربعة مكبّرات صوت مثبَّتة في أعلى الشاشة وأسفلها، ستشعر وكأنّ الصوت يأتي مباشرةً من الشاشة، فتحصل على نوعية صوت عالية الجودة تتلاءم مع الصور الكبيرة والغامرة بدرجة وضوح 8K.

تصل سماكة طراز A9G (77/65/55 بوصة) من السلسلة القمّة الجديدة4K OLED BRAVIA MASTER حوالى نصف[1] سماكة النماذج السابقة عند تعليقها على الحائط فتمتزج بسلاسة مع ما يحيط بها. وبالإضافة إلى معالج الصور X1 Ultimate، يضمّ التلفزيون تقنية التحكم بالشاشة الفريدةPixel Contrast Booster، التي تعرض الصور بكلّ التفاصيل، من الألوان الأكثر سواداً إلى تلك الأكثر إشراقاً بحيوية باهرة. وإلى جانب تقنية Acoustic Surface Audio+ التي تُصدر الصوت من الشاشة نفسها لتنسجم الصورة مع الصوت في تجربة غامرة ومترابطة تنقل صوتاً محيطاً عالي الجودة، مع نمطCenter Speaker Mode[2]، تتلاءم[3] هذه السلسلة أيضاً مع صيغة الصوت الأحدث ®Dolby Atmos.

وتضمّ هذه التلفزيونات الوضعَ المعايَر بواسطة Netflix Calibrated Mode، الذي يتيح إمكانية التمتّع بمجموعة واسعة من وسائل الترفيه من Netflix تماماً كما أراده المبتكرون. بالإضافة إلى ذلك، تشكّل هذه التلفزيونات جزءاً من برنامج المصادقة IMAX Enhanced الذي يأتي وليدة تعاون بين مهندسي سوني مع شركتَي IMAX، وDTS، ومبتكري المحتوى لتحقيق رؤية المبتكرين ورغباتهم بوفاء تام.

الترفيه الموسيقي

مع موضوع الابتكار المشترك بين الفنانين وتكنولوجيا سوني، تقدّم الشركة صوت360 Reality Audio ، وهو عبارة عن تجربة موسيقية جديدة تولّد “مجالات صوتية” تُشعر المستمعين كما لو أنّهم مغمورون بصوت صادرٍ من جميع الاتجاهات. ومن شأن هذه التجربة الجديدة أن تتيح للمستخدمين طرقاً جديدة للاستمتاع بالموسيقى مع “نوعية صوت غنية” بفضل صوت عالي الدقة و”خاصّية صوت مذهلة” كما بيّنها تقنية إزالة الضجيج التي تلقى استحساناً كبيراً.

وتُعَدّ تقنية 360 Reality Audio ممكنةً من خلال تقنية الصوت الفضائي المتمحور حول الموضوع. فبإمكانها إضافة المسافة والزاوية وغيرها من المعلومات الوضعية إلى مصدر الصوت، مثل الصوتيات والكورس والآلات الموسيقية وغيرها، من أجل إنشاء مجال صوتي ثلاثي الأبعاد يمكن بواسطته إصدار مختلف الأصوات والعناصر الموسيقية من أيّ مكان داخل نطاق 360 درجة محيط بالمستمع. ويولّد ذلك تجربةً موسيقية غنية وغامرة تُشعر المستمع كما لو أنّه في حفلة موسيقية مباشرة. وسيتمّ إصدار[4] محتوى متلائم بالتعاون مع شركات موسيقية كبيرة ومن المتوقّع أن يصبح متاحاً من خلال خدمات[5] التوزيع الموسيقي.

  • نظام صوتي متعدد المكبرات مؤلف من 13 مكبّر للصوت، وعرض تجريبياً[6] بواسطة سمّاعات الرأس MDR-Z7M2. وسيتمّ أيضاً عرض نموذج أوّلي لمكبّر صوت لاسلكي بتقنية 360 Reality Audio.
  • المنتجات الصوتية المتلائمة عالية الدقة Signature Series، التي تستخدم تقنية نوعية الصوت العالية التي توصلت إليها سوني بفضل سنوات من الخبرة، وسمّاعات الرأس اللاسلكية WH-1000XM3 التي تمّ طرحها الخريف الماضي بتقنية إلغاء الضجيج والتي تُعدّ الأفضل في فئتها.[7]
  • مجموعة سماعات ™EXTRA BASS من سوني – SRS-XB12 و SRS-XB22 و SRS-XB32 التي تتمتع بصوت جهير عميق ومعزز. يحتوي جهازا XB22 و XB32 على مشعاعات ثنائية سلبية تعملان مع مكبرات صوت ستيريو كاملة النطاق لتعزيز النغمات المنخفضة ويعطيان الجهير قوة إضافية، على الرغم من حجمهما الصغير. يستخدم الطراز XB12 مشعاعاً فردياً سلبياً لتحقيق تأثير مماثل. تتميّز السماعات بتصنيف IP67 مما يعني أنها مقاومة للماء والغبار.
  • يوفر مكبر الصوت الجديد HT-X8500 قياس 2.1 بوصة صوتاً سينمائياً يعتمد على الأشياء ويضعك في قلب الحدث. ومع 320 واط من الصوت عالي الطاقة، يوفر مكبر الصوت الجديد HT-S350 صوتاً محيطاً رائعاً وموسيقى باس قوية وعميقة مع مضخم الصوت اللاسلكي الخاص به.
  • تضم المنتجات الجديدة أنظمة صوتية عالية القدرة MHC-V82D، وMHC-V72D، وMHC-V42D، وMHC-V02، قادرة على ملء مساحات كبيرة للحفلات، وذلك بفضل صوت بزاوية 360 درجة، وتقنية Jet Bass Booster الجديدة. وتعمل تقنية Jet Bass Booster الجديدة على تحقيق صوت جهير عميق وواضح، وذلك بفضل شكل قناة الهواء المدببة والمصممة بعناية. ويُعتبر جهاز GTK-PG10 الجديد مثالياً للحفلات الخارجية وحفلات الشواء. وعند انفتاح اللوحات العلوية، تتجه مكبرات الصوت المدمجة إلى الأعلى وإلى الخارج لتنشر الصوت على نطاق أوسع للحفلات الخارجية. ويضمّ مكبّر الصوت الخارجي طاولة وحامل كأس على السطح الخارجي المضاد للماء كي لا يقف أيّ شيء في طريق احتفالكم.
  • يوفر القرص الدوار الجديد PS-LX310BT الصوت الدافئ الذي يميّز أقراص الفينيل إلى أي مكبّر صوت لاسلكي أو سماعات رأس مع إضافة جهاز إرسال BLUETOOTH® مدمج، مما يمنحك حرية استماع كاملة. وسواء أكنت تعود إلى التسجيلات والأقراص القديمة الخاصة بك أم تضيف إصدارات جديد إلى مجموعتك القديمة، يمكنك الاستمتاع بأسطوانات الفينيل الخاصة بك بشكل عصري مع القرص الدوار PS-LX310BT.

استجابة للمتطلّبات النواحي الفنية للمصوّرين وصانعي الأفلام، تستعرض سوني كاميرات α7 وα9 ذات الإطار الكامل والخالية من المرايا التي تتيح التقاط تعابير تصويرية جديدة، إضافة إلى مجموعة كاملة من العدسات الخالية من المرايا والمصمّمة حسب الطلب بما فيها G Master، إلى جانب عمل فني فوتوغرافي محترف.

إضافة إلى ذلك، وبواسطة محمل واحد E-mount، من الممكن تغطية مجموعة واسعة من كاميرات التصوير والفيديو. وتُوسّع سوني أيضاً مجموعة منتجاتها لتستخدم مجموعة غنيةً من العدسات المصمّمة حسب الطلب. ويتمّ عرض كاميرا α الرقمية بعدسات قابلة للتغيير (تتلاءم مع عدسات E-mount التي تدعم أجهزة استشعار الصور بحجم APS-C وبإطار كامل)، وكاميرا XDCAM بذاكرة، والكاميرا الخاصة بتصوير الأفلام للمحترفين CineAlta VENICE.

وتسعى سوني إلى تحسين القدرات والخصائص التي تتميّز بها عناصر الكاميرا من دون مرآة الأساسية الخمسة (العدسة، ونوعية الصورة، والسرعة، وعمر البطارية، والحجم الصغير والوزن الخفيف). وقد قسّمنا المنصة إلى زوايا متعدّدة لعروض تجريبية يستطيع فيها الزوّار أن يختبروا بأنفسهم جميع هذه العناصر الأساسية الخمسة ويتمتّعوا بتجربة فريدة لا تقدّمها إلّا كاميرا α، التي تتضمّن خصائص تساعد المحترفين، مثل السرعة الكبيرة، ودرجة الوضوح العالية، والضبط البؤري التلقائي عالي الأداء، وخاصّية الضبط البؤري التلقائي بالعين. علاوة على ذلك، بإمكان الزوّار أن يلتقطوا صوراً ويصوّروا أفلاماً للرقصات والعروض التي تُقدَّم في الاستوديو الخاص بالمنصة.

 بلايستايشن

لا تزال بلايستايشن، أكبر “جماعة اهتمامات مشتركة” لدى سوني، تعوّل على قوّة بلايستايشن 4 PlayStation®4 (PS4)، التي باعت مؤخّراً رقما قياسياً بلغ 91.6 مليون[8] وحدةً في البيع العالمي، وعلى PlayStation Network، التي تضمّ أكثر من 90 مليون[9] مستهلك ناشط عالمياً. وفي المنصة، يمكن للزوّار أن يستمتعوا بـPS4 كما بألعاب الواقع الافتراضي مثل لعبة Astro Bot: Rescue Mission بواسطة PlayStation®VR، نظام الواقع الافتراضي الذي يُغني تجربة اللعب ويعزّز جاذبية منصة PS4 بشكل أكبر.

بالإضافة إلى ذلك، بإمكان الزوّار أن يتنافسوا في العرضَين التجريبيَّين للعبة Gran Turismo Sport المتاحة في المنصة ويتمتّعوا بالأفلام التسويقية لألعاب بلايستايشن على شاشة عرض LED ضخمة بعرض 16 قدماً وارتفاع 9 أقدام، التي تعرض صوراً وضوح 4K ونطاق ديناميكي عالٍ.

وإلى جانب ما سبق، ستضمّ المنصة أيضاً فيديو تصوّري حول القيادة المستقلّة المستقبلية التي يتمّ تنفيذها من خلال أجهزة استشعار الصور الخاصّة بالسيارات من سوني، بالإضافة إلى روبوت الترفيه “aibo”، الذي تمّ إطلاقه في الولايات المتحدة الأمريكية في سبتمبر 2018.

نبذة عن سوني الشرق الأوسط وأفريقيا

سوني الشرق الأوسط وأفريقيا م.م.ح. شركة تابعة بالكامل لشركة سوني، وهي المقرّ الرئيسي الإقليمي لمنطقتَي الشرق الأوسط وأفريقيا. وتعمل الشركة في ضمن قسم سوني للإلكترونيات سوني، وتسجيل الوسائط والطاقة، والإلكترونيات المتحركة (أنظمة سمعية في السيّارة) ومنتجات الحاسوب الترفيهية (بلاي ستيشن) في أكثر من 40 بلداً في المنطقة.

إلى جانب صفقات التداول بالأسهم في المنطقة الحرّة في جبل علي في دبي، تدير سوني الشرق الأوسط وأفريقيا عملية تنفيذ أنشطة متعدّدة تضمّ اللوجستيات والمبيعات والتسويق والإعلانات وخدمات العملاء من خلال شركائها ومكاتبها التمثيلية. بالإضافة إلى 262 مكتب خدمات طرف ثالث معترف به، يعزز وجودَ سوني في أسواق مهمّة في المنطقة

[1] المسافة بين واجهة الشاشة إلى الحائط مقارنةً بسلسلة A9F عند دمجها مع وحدة تثبيت جدارية ملائمة.

[2] يجدر دمجه مع نظام المسرح المنزلي القائم.

[3] تتطلّب تحديث الشبكة. حُدّد تاريخ التحديث ضمن عام 2019.

[4] تخطّط سوني لطرح أدوات إنتاج للمحتوى ونشر صيغة الملفّ. وتستخدم صيغة MGEG-H  المعيارية الثلاثية الأبعاد، وهي معدّلة من أجل بثّ موسيقي بالتعاون مع مؤسّسة Fraunhofer IIS، التي تشكّل جزءاً من أكبر منظّمة في أوروبا للبحوث التطبيقية.

[5] تَقرّر البدء بتقديم الخدمة عبر الخدمات الأربع Deezer وnugs.net وQobuz وTIDAL.

[6]  يحلّل العرض التجريبي أوّلاً خصائص سمع كلّ مستمع لتقديم مجال صوتي غامر ومعزَّز.

[7] بدءاً من 30 أغسطس 2018، بحسب البحوث التي أجرتها شركة سوني، والتي تمّ قياس بالاستناد إلى توجيهات تتوافق مع معايير المنظّمة اليابانية للإلكترونيات وصناعات تكنولوجيا المعلومات.  في سوق السماعات اللاغية للضجيج التي يتم اعتمارها كطوق للرأس

[8] اعتباراً من 31 ديسمبر 2018

[9] من 30 نوفمبر 2018