“شنايدر إلكتريك” توفّر خدمات الصيانة والدعم التقني

بهدف دعم استمرارية الأعمال في مؤسسات القطاع الخاص والعام في المنطقة

شنايدر إلكتريكتوفّر خدمات الصيانة والدعم التقني عبر الإنترنت مجاناً للمؤسسات في الامارات

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 17 مايو 2020 : أعلنت “شنايدر إلكتريك”، الشركة الرائدة في التحوّل الرقمي لإدارة الطاقة والأتمتة، أنها ستوفر للمؤسسات العاملة في الامارات العربية المتحدة التي تحتاج إلى الدعم التقني لتكنولوجيا المعلومات، إمكانية الوصول مجاناً إلى أدوات الشركة الرقمية وخدمات المراقبة عبر الإنترنت بدون أي تكلفة لمدة 90 يوماً. ويشكل هذا الإعلان جزءاً من الجهود الحثيثة التي تبذلها “شنايدر إلكتريك” لدعم استمرارية الأعمال في مؤسسات القطاع الخاص والعام في المنطقة.

ويمكن لفرق تكنولوجيا المعلومات في المؤسسات عبر المنطقة نشر حلول Ecostruxure Asset Advisor و IT Expertالرائدة من شنايدر إلكتريك مباشرة بأنفسهم لربط أصول مؤسساتهم عبر الإنترنت، وإجراء عمليات مراقبة ذاتية وتشخيص المشكلات وإصلاحها وتعزيز كفاءة البنية التحتية التكنولوجية عن بُعد. ويمكن لمديري تكنولوجيا المعلومات استخدام هذه الأدوات من خلال هواتفهم الذكية أو أجهزة الحاسوب الخاصة بهم، ليتم تقديم الدعم لهم على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع من جانب مهندسي شنايدر إلكتريك في مراكز الخدمات المتصلة في الهند والمملكة المتحدة.

 

[instagram-feed num=12 cols=6 showfollow=true showheader=true]

توفر عملية المراقبة رؤى ومعلومات دقيقة في الوقت الفعلي حول البنية التحتية الحيوية المتصلة بالشبكة، وتساهم تحليلات المستخدمين في توفير فهم شامل ودقيق للأسباب الحقيقة وراء الأعطال التقنية بهدف توقّع المشاكل وتجنّب تكرارها بشكل أفضل، بينما تساعد التقييمات مديري تكنولوجيا المعلومات في فحص سلامة أجهزتهم، التي تتضمّن مزود الطاقة اللامنقطعة “يو بي أس” وتآكل البطارية، وقياس الأداء، إلى جانب الخطوات اللاحقة المقترحة من أجل تحسين الأداء.

ويتولى مهندسو “شنايدر إلكتريك” مراقبة الأصول على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع في مركز الخدمات المتصلة بالشركة. اما دورهم، فهو المراقبة والإبلاغ عن المسائل التي قد يكتشفونها، بالإضافة إلى توفير كشف الأعطال وإصلاحها عن بُعد، وإرسال المهندسين الميدانين إلى المواقع لإصلاحها.

وقال ريمي باج، نائب الرئيس لخدمات الشرق الأوسط وأفريقيا في “شنايدر إلكتريك”: “أصبحنا جميعاً نعتمد على التكنولوجيا في حياتنا وأعمالنا أكثر من أي وقت مضى، حيث نستخدم التقنيات الحديثة للعمل من المنزل، والتسوّق عبر الإنترنت، والوصول إلى الخدمات الحكومية وتعليم أطفالنا. إلّا أن الظروف الحالية التي يشهدها العالم حالياً والمتعلقة بالصحة العامة والسلامة دفعتنا إلى توفير المساعدة في مجال تخصّصنا، إذ أردنا توفير الدعم للمؤسسات من خلال تزويدها بوسيلة فعّالة لمراقبة البنية التحتية التكنولوجية الخاصة بها عن بُعد، بحيث يتم اكتشاف أي أعطال قبل أن تتحوّل إلى مشكلات قد تؤثر على الأداء”.

وأضاف باج: “من أجل الشروع في فترة الاستخدام المجاني لأدوات الشركة الرقمية وخدمات المراقبة عبر الإنترنت والتي تمتد لـ 90 يوماً، كل ما على العاملين في فرق تكنولوجيا المعلومات في المؤسسات القيام به هو الاتصال بخدماتنا والتحدث مع أحد أعضاء فريقنا من أجل تفعيلها. ببساطة، تأكد من اتصالك بالإنترنت، ثم تحقّق من متطلبات النظام لديك، وبعدها اشترك ونزّل البرنامج. وقد حاولنا من جهتنا، تسهيل هذه العملية قدر الإمكان لكي تتمكن المؤسسات التجارية أو الحكومية على حد سواء من الحصول على المساعدة التي تحتاجها من اجل ضمان الحفاظ على تقنياتها من جهة، ومراقبتها من جانب خبراء مختصّين على مدار الساعة من جهة أخرى”.

 315 total views,  1 views today