كرونوسويس تُهدي عالم الوقت إصدار فلاينج جراند رجيوليتر سكالتون الثمين

كشفت دار الساعات كرونوسويس النقاب عن إصدار جديد يمزج الكلاسيكية بالعصرية، يتألق إصدار فلاينج جراند رجيوليتر سكالتون الأنيق بميناء فريد لا يكاد يوجد وآلية الحركة المهيكلة. تحررت هذه الساعة المذهلة من كافة المواد غير الضرورية. والنتيجة هي ساعة Regulator متعددة الأبعاد مزودة بميناء محكم التصميم ورؤى عميقة. تضفي عملية الهيكلة على الساعة هالة معاصرة للغاية بفضل حجمها الرجالي الذي يبلغ 44 مللم وخطوطها المبتكرة الواضحة. بالإضافة إلى لغة تصميم” اللإضافات”، يعضد التلوين الديناميكي هذا التأثير. نطاق الساعات على شكل قُمع بألوان زاهية جذاب العين تماماً. من خلال الورنيش شبه الشفاف، لا تزال حبيبات القمع الدائرية مرئية.

كما يتجلى حب كرونوسويس للتفاصيل وبراعة الساعات الراقية من خلال هذه الساعة: يوجد نظير أصغر تحت عقرب الدقائق يرسم بدقة صورة معكوسة لمناطق نطاق الدقائق على نطاق مركزي مصغر، التي تتوارى عن الأنظار بسبب تداخل النطاق الكبير مع قُمع الساعات. تثير هذه الخدعة متعة كبيرة بالتصميم المتطور لأنه لا يزال من الممكن قراءة الدقائق بكل دقة. حركة التعبئة اليدوية المهيكلة بشكل جمالي تتميز أيضاً بآلية ثواني التوقف: يؤدي تفعيل التاج إلى إطلاق زلاجة تحجب زنبرك الميزان. وبالتالي، يمكن إيقاف عقرب الثواني وضبطه بدقة.

تأتي أحدث إضافة إلى مجموعة فلاينج جراند رجيوليتر سكالتون في إصدار محدود؛ يتم تصنيع 30 ساعة فقط تتضمن ميناءً باللون الأسود المجلفن بلمسات متباينة باللون الأحمر الفاتح والأصفر، الأزرق الفاتح والبرتقالي أو الأحمر والأحمر المرجاني.

تتوفر توليفتا ألوان كلاسيكية في علبة من الذهب الأحمر أو الفولاذ المقاوم للصدأ تحتوي على ميناء أزرق وفضي لكل منهما. وبالتالي، يتحيّر خبراء وعشاق الساعات عند الاختيار مرة أخرى!