مايكروسوفت تستعرض حلول السحابة الذكية خلال ورشة عمل لجمعية مهندسي البترول الكويتية

 7مايو2019 ، الكويت – شاركت مايكروسوفت اليوم كراعٍ برونزي في ورشة عمل عقدتها جمعية مهندسي البترول في منتجع هيلتون الكويت في العاصمة الكويتية تحت عنوان “تحول قطاع النفط والغاز نحو الذكاء الرقمي” ، حيث عرضت مايكروسوفت أمام مجموعة من المختصين في قطاع النفط والغاز الإقليمي القدرات والامكانات الهائلة التي توفرها السحابة الذكية.

وقد تناولت الورشة سلسلة من الجلسات والعروض وحلقات النقاش التي تدور حول كيفية تحقيق أقصى استفادة من تقنيات التحول الرقمي عبر قطاع النفط والغاز في المنطقة ، مما اتاح الفرصة أمام المشاركين للاطلاع على أحدث التقنيات والتوجهات العالمية المتبعة في رقمنة هذا القطاع.

وعلى نفس السياق قدم كلاً من عمر صالح الرئيس التنفيذي الإقليمي للطاقة والتصنيع والموارد في شركة مايكروسوفت الخليج، ومحمد مالك المهندس الرقمي في مايكروسوفتإرشادات حول كيفية دمج الحلول التكنولوجية في قطاع النفط والغاز ،حيث سلط عمر صالح الضوء على الآلية التي يمكن من خلالها تحويل هذا القطاع عبر تقنيات التحول الرقمي مثل “الذكاء الاصطناعي” ، بينما ناقش محمد مالك التقنيات الجديدة التي تعمل على تطوير القطاع مثل الروبوتات والواقع المعزز وانترنت الأشياء والأتمتة والسحابة الذكية.

ومن بين المشاركين أيضًا في اللجنة التوجيهية توفيق حلبي مدير التصنيع والموارد لدى مايكروسوفت الكويت، والذي قام بدوره بتحديد  أهداف البرنامج ، وكذلك المجالات الرئيسية للجلسات المنعقدة خلال الفعالية.

ومن جانبه أكد عمر صالح الرئيس التنفيذي الإقليمي للطاقة والتصنيع والموارد في شركة مايكروسوفت الخليج على القدرات الهائلة التي يمكن أن توفرها السحابة الذكية لخدمة صنّاع القرار داخل قطاع الطاقة ، وذلك من خلال دمج هذه الامكانات مع أحدث الأجهزة المتطورة في المجال مما يسهم في فتح آفاق وفرص جديدة قابلة للتنفيذ والتطور ، وأضاف عمر قائلاً  “تصبح المؤسسات أكثر مرونة عندما تمتلك نظاماً إيكولوجياً يجمع الأجهزة والبرامج وتكنولوجيا الاتصالات في مكان واحد ، بحيث يتيح هذا النظامميزات المرونة والتخطيط والتطويراللازمة لنجاح أي مؤسسة” ،في حين أعرب عن فخره لما قدمته مايكروسوفت من تقنيات خلال ورشة العمل ، والتي عرضت مدى قدرة تقنيات التحول الرقمي على نقل قطاع النفط والغاز إلى حقبة أخرى متطورة كلياً”.

والجدير بالذكر تعد شركة مايكروسوفت احدى أبرز الشركات الرائدة في مجال الحلول التكنولوجية لشركات النفط والغاز في المنطقة ، حيث تساعد منصتها الخاصة بتقنيات انترنت الأشياء”Azure IoT Edge” المؤسسات على توسيع قدراتها في مجال الذكاء والتحليل بطريقة تمكنها من تسخير البيانات بأساليب ذكية وتحليلها من أجل تحسين العمليات ، واكتساب رؤى استباقية تعزز من الأداء والانتاجية، بينما تعمل ذات المنصة في نفس الوقت على توفير تدابير أمنية متطورة تضمن تقديم حماية شاملة ومتكاملة لجميع العمليات.

وعلى هامش الارتفاع الكبير في الطلب على الخدمات السحابية في المنطقة تعتزم مايكروسوفت فتح مركزين مخصصين للبيانات السحابية في وقت لاحق من هذا العام يقع أحدهما في أبوظبي والآخر في دبي ، حيث سيعمل المركزان على خدمة المؤسسات والشركات والمشاريع في منطقة الشرق الأوسط ، وتمكينهم من تحقيق أقصى استفادة من مزايا  سحابة مايكروسوفت الآمنة والمرنة والذكية ، كما ستضمن لهم الحصول على أعلى درجات الموثوقية والأداء مع ميزات تخزين البيانات محلياً وتحقيق أفضل امتثال.

ومن جهته لفت جمال الحمود مدير مجموعة الأبحاث والتكنولوجيا لدى شركة نفط الكويت إلى أن قطاع النفط والغاز يمضي قدماً نحو عالم التحول الرقمي الذي ستشكل فيه الحوسبة السحابية أهم عنصر في هذه الرحلة ، مشيراً إلى أهمية تعاون المختصين في هذا المجالمع مزودي التكنولوجيا للعمل معاً على مواكبة التحديات التي يواجهونهاوتلبية احتياجاتهموتوفير الفرص المتاحة لهم بما يعود بالنفع العام على قطاع النفط والغاز ،كما نوه إلى أن  ورشة العمل التي عقدت بالشراكة مع جمعية مهندسي البترول ومايكروسوفت تعد بمثابة نقطة انطلاق قويةمن شأنها دفع عجلةقطاع النفط والغاز نحو التحول الرقمي ،مؤكداً قدرة هذه التقنيات على احداث طفرة في هذا القطاع وتمكين المهندسين والمتخصصين العاملين في هذا المجال.