نجوم مستقبل صناعة التكنولوجيا الإيطالية  في أسبوع جيتكس للتقنية

الإمارات العربية المتحدة، دبي، 26 سبتمبر 2019: تعمل إيطاليا على تطوير قطاع تكنولوجي قوي ومتنوع ترعى من خلاله الشركات الناشئة وتدعم المبتكرين الشباب الذين يقومون بتقديم حلولًا متطورة جداً لمواجهة بعض التحديات الرئيسية في العالم.

ومن جانبها وقعت وزارة الاقتصاد الإماراتية مؤخراً مذكرة تفاهم مع الحكومة الإيطالية للمشاركة في عدد من الأنشطة لتعزيز النظم الإيكولوجية الناشئة في كلا البلدين من خلال وسائل الاتصال والتواصل المتبادلين.

وعلاوة على ذلك، ستشارك إحدى عشرة شركة ناشئة في قطاع التكنولوجيا القادمة من إيطاليا في أسبوع جيتكس للتقنية بنسخته التاسعة والثلاثين، والذي ينعقد في دبي خلال الفترة من 6 إلى 10 أكتوبر، لعرض حلول تقنية متطورة في سبيل دعم مجموعة من القطاعات ابتداءً من المعلمين وأولياء الأمور في مجال التعليم وحتى منتجات الواقع الافتراضي كألعاب الفيديو والتسوق عبر الإنترنت. وتتلقّى تلك الشركات دعماً رئيسياً من وكالة التجارة الإيطالية كونها تتطلع لجذب الاستثمار وكسب فرصة دخول سوق منطقة الشرق الأوسط لأول مرة.

إضافة إلى ذلك، سيتم تنظيم مساحة مخصّصة ضمن جناح وكالة التجارة الإيطالية لمنطقة بوليا (منطقة تقع جنوب شرق إيطاليا)، والتي ستستضيف تسع شركات ناشئة من المنطقة. وتدعم حكومة بوليا الإقليمية بفاعلية الاستثمارات الداخلية والابتكار في مجال الأعمال والبحوث التجارية، كما أنشأت نظاماً بيئياً عالمياً للابتكار. من أسماء الشركات التسعة: شركة Beach Scanner وشركة BusForFun.com وشركة Cinemagica وشركة Eusoft وشركة Evholo وشركة ParkForFun.com وشركة Predict وشركة Marshmallow Games وأخيراً وليس آخراً شركة Yakkyofy. وسيتم دعم الشركات الناشئة التسعة من قبل وكالة التنمية الإقليمية Puglia Sviluppo S.p.a.

و صرّح جيانبولو برونو، المفوض التجاري الإيطالي لدولة الإمارات وعمان وباكستان قائلا: “نفخر بأن يكون لدينا قطاع تكنولوجي مزدهر مليء برواد الأعمال الشباب النشطين الذين يتمتعون بأفكار عبقرية و رائعة لتقديم الحلول المتطورة ومواجهة التحديات الحديثة. وتعد هذه المشاركة الثانية لوكالة التجارة الإيطالية في أسبوع جيتكس التقني، حيث يقدم أكبر معرض تقني في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا فرصاً حقيقية في بناء العلاقات والتواصل التي لا يتسنى للرواد المبتكرين الشباب الوصول إليها عادة. لطالما يتطلع عدد كبير من رواد الأعمال الإماراتيين و الإقليميين إلى ابتكارات جديدة ومثيرة، و سيحظى المستثمرون المحتملون بمقابلة الرواد الذين يقدمون تلك الابتكارات”.

ستضم الشركات الإيطالية الناشئة الإحدى عشر التي تستعرض تقنياتها المتطورة في جناح وكالة التجارة الإيطالية A20، قاعة زعبيل 4، خلال الحدث الذي يقام لمدة خمسة أيام، كلاً من:

“ShareMyBag”: كم مرة نقف أمام خزانة الملابس و يراودنا إحساس بأنه ليس لدينا شيء نرتديه؟ تحتل شركة “ShareMyBag” مكانة مرموقة في عالم الأزياء تجعلها بمثابة شركة Airbnb ولكن هذه المرة نتكلم عن الأزياء، حيث يمكن للمستخدمات تأجير الأزياء الخاصة بهن وكسب المال أو الاقتراض من النساء الأخريات وتوفير المال عن طريق الاستئجار بدلاً من الشراء. والهدف من ذلك هو إنشاء مجتمع من عشاق الموضة ومنح النساء خيار تجربة إطلالات مختلفة بطريقة أكثر استدامة وتقديمها كبديل لتبني ثقافة “ارتدي أي قطعة ملابس مرة واحدة”.

“chimpa”: جهاز لإدارة الجوّال قائم على السحب الإلكترونية يتيح للمعلمين وأولياء الأمور إمكانية إدارة الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية في الحصة الدراسية أو المنزل. وتم تصميم هذه التقنية بالاشتراك مع المعلمين لإنشاء أدوات سريعة وسهلة لتعليم التلاميذ بطريقة ذكية وسريعة.

airgloss“: تقوم بتطوير منتجات متقدمة تعمل على تحسين الراحة في الأماكن الداخلية وتقليل المخاطر الصحية من خلال التحكم الذكي في جودة الهواء. إنهم متخصصون في تطوير أجهزة مراقبة بيئية متطورة توفر جودة عالية من الهواء مناسبة لدرجة المستهلك مبنية على تقنية “MultiSense” الخاصة بهم. وهدفهم هو التشجيع على توفير الطاقة وتقليل الانبعاثات ووضع الابتكارات المفيدة في متناول الجميع.

ValidActor”: توفر شركة ValidActor مجموعة متكاملة من الأدوات والخدمات التي تهدف إلى تحسين تفاعلات العملاء مع الشركة المصنعة. كما توفر مجموعة من الوظائف تساعد الشركات على مكافحة التزوير وحماية المنتجات والعلامات التجارية وعادات الإنفاق الخاصة بالعملاء.

NTP Nano Tech Projects هي NTP شركة إيطالية ناشئة تعمل في مجال التكنولوجيا الحيوية وتقنية النانو. وتقوم بتطوير حلول ومنتجات للكشف البصري في المجال الطبي الحيوي والتكنولوجيا المبتكرة للكشف عن الفيروسات بناءً على استخدام أجهزة الاستشعار الحيوية و الجزيئات النانوية. كما تعمل على تحسين جودة خدمات الرعاية الصحية للمرضى وخفض التكاليف في تطبيقات التشخيص الجزيئي. وفي عام 2015، تم الاعتراف بها كأول شركة إيطالية “مبتكرة ناشئة في قطاع المهن الاجتماعية” (SIAVS).

“Impossible.bot” تتيح هذه التقنية للمستخدمين إنشاء شات بوت (برنامج يحاكي المحادثة البشرية عبر الرسائل أو الأوامر الصوتية)، أسرع من أي وقت مضى، دون الحاجة إلى كتابة رمز أو محتوى خاص. ويستغرق تشغيل تقنية “Impossible.bot” أقل من 10 دقائق في المتوسط، مقارنة بمدة ستة أشهر التي تستغرقها المنصات الأخرى.

“LittleSea” قامت هذه الشركة بابتكار تقنية حاصلة على براءة اختراع تقوم تلقائياً بتحويل البيانات والأفكار إلى مقاطع فيديو ديناميكية وتواصلية عالية. وتتيح للشركات توفير أوقات إنتاج مقاطع الفيديو بشكل كبير ويمكنها أن تبدأ في التواصل مع العملاء من خلال منهجية شخصية واحدة.

“modefinance” أول وكالة تقنية مالية للتصنيف الائتماني في أوروبا، وهي مسجلة على أنها وكالة تصنيف ائتماني ومؤسسة خارجية للتقييم الائتماني. وتعتبر الشركة متخصصة في الاستشارات المالية وتقييم الجدارة الائتمانية للشركات. كما تقوم بتطوير حلول الذكاء الاصطناعي لتقييم مخاطر الائتمان وإدارتها.

“Orwell VR” استوديو إبداعي يقع مقره في مدينة ميلان وشركة متكاملة الخدمات لتطوير وإإنتاج منتجات الواقع الافتراضي/ الواقع المعزز حيث تقوم بابتكار ألعاب الفيديو والتجارب المليئة بالمغامرات والتطبيقات التفاعلية. ويعتبر منتجها الرئيسي “Virtual Soccer Zone”، وهي لعبة كرة قدم مبنية على تقنية الواقع الافتراضي تهدف إلى تفاعل المشجعين وتسليتهم.

“Nemesis” هي منصة قائمة على بلوك تشين (سلسلة الكتل) تم إعدادها لتغيير عالم الألعاب ووسائل الترفيه الاجتماعية، حيث تجتمع التفاعلات المتصلة وغير المتصلة بالإنترنت والواقع الافتراضي والتجارب ثلاثية الأبعاد في منتج تقني عالي الابتكار.

“weAR” تنتج هذه الشركة الناشئة المبتكرة منصة تكنولوجيا الواقع المعزز والواقع المختلط (الواقع المختلط/ الواقع المعزز) بغية تحسين خدمات التدريب والدعم أثناء عمليات الصيانة والإصلاح. سيتم استخدام تكنولوجيا الواقع المعزز / الواقع المختلط في العديد من الشركات و الصناعات   و المؤسسات الأخرى، من المدارس إلى الجامعات إلى المؤسسات الاجتماعية. وخلال الأشهر والسنوات القادمة، ستحول تكنولوجيا الواقع المعزز / الواقع المختلط كيفية تعلمنا واتخاذ القرارات والتفاعل مع العالم الحقيقي.