مدينة عجمان الإعلامية الحرة تعرض مزاياها الإستثمارية في الإعلام الرقمي الحديث عبر المنصات الأوربية

إقبال واسع للرؤية الاعلامية الجديدة في لندن ولشبونة

عجمان، الإمارات العربية المتحدة، (“ايتوس واير”): نجحت مدينة عجمان الاعلامية الحرة في تتويج زياراتها الترويجية الاخيرة للمنطقة الاوربية بعرض أفضل منتجاتها الاستثمارية في مجالات الإستثمار الاعلامي الحديث والرقمي، حيث تكللت بالنجاح  سلسلة اللقاءات الأولی لمنتديات الاستثمار الأوربية التي اقامتها المدينة الاعلامية  في كل من العاصمة البريطانية لندن والعاصمة البرتغالية لشبونة في الفترة الاخيرة باعتبارهما المركزين الصاعدين للشركات الإبداعية الرقمية الناشئة عالميا و قد ترأس وفد مدينة عجمان الاعلامية الحرة سعادة محمود خليل الهاشمي المدير التنفيذي، و ضم الوفد كلا من السيد نادر محمد الدسوقي مستشار تطوير الاعمال والسيد ريشي سومايا المستشار التجاري ، حيث أثارت طروحاتهم اهتمام الوفود المشاركة و استقطبت عددا من المستثمرين في التقنية الرقمية الإعلامية .

هذا وقد أكد  الهاشمي علی أن إقامة وبناء علاقات الشراكة طويلة الأجل مع المراكز العالمية للتكنلوجيا الرقمية الإعلامية من أهم مفاصل استراتيجية المدينة الإعلامية بإمارة عجمان ، فقد تم اختيار شركائها بعناية مدروسة إذ أن كلا من لندن و لشبونة يعدان اليوم من أسرع المراكز لنمو الاقتصاد الجديد .

ويقول الهاشمي أن أكثر رواد الأعمال وأصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة والمبتكرين من هاتين المدينتين ينظرون إلى دولة الإمارات العربية المتحدة باعتبارها وجهة جاذبة ومجدية للتوسع في الشراكات الذكية ، واكد سعادته أن العروض المبتكرة من المدينة الإعلامية بإمارة عجمان تعد الأنسب من حيث الكم والنوع في التكلفة و في مستوی الأعمال الإبداعية من ما ساهم بشكل جيد للغاية في اجتذاب هؤلاء المستثمرين من كلتا المدينتين”.

وأضاف: إن السياسات المواتية والحزم المطروحة للمستثمرين إلی جانب الالتزام بالابتكار والابتداع كل ذلك مجتمعا قد جعل من مدينة عجمان الإعلامية الحرة وجهة جذابة في الأسواق الرئيسية مثل الصين والهند ومصر، مشيراً إلی أن المدينة الإعلامية بإمارة عجمان و منذ انطلاقتها في 2018 ظلت في نموٍّ مضطرد بشكل سريع وثابت و أنها لا تزال تتطلع إلى تحقيق المزيد من التواجد في كآفَّة الأسواق الأوربية و العالمية .

و قد اختتم  الهاشمي حديثه قائلاً: “من المحتم أن تظل دولة الإمارات العربية المتحدة من بين مراكز الابتكار الرائدة في العالم بسبب قاعدتها المتنامية من شركات الوسائط الرقمية والترفيه ونريد أن نساهم مساهمة كبيرة في الاقتصاد الوطني خلال الـ 12 شهرًا القادمة”.

جدير بالذكر أنه تم الاعتراف بالبرتغال من خلال مبادرة Startup Europe Partnership (SEP) باعتبارها واحدة من أسرع الأنظمة البيئية الناشئة نموًا ، علما بأن ثقافة ريادة الأعمال تعد قيمة مكملة لثقافة الابتكار التي تروج لها المنطقة الحرة لمدينة عجمان للإعلام. وبالمثل فقد اجتذبت لندن بنجاح أفضل المواهب الإبداعية من المملكة المتحدة ، عن طريق إتاحة الوصول إلى صناديق رأس المال الاستثماري، والمستثمرين الملاك، و من خلال منصات التمويل الجماعي، والبنوك والهيئات التجارية الصغيرة والمتوسطة.

www.amcfz.ae

*المصدر: “ايتوس واير”